الرئيسية » مركز الاستشارات » فتاوى » ما هو حُكم الألعابِ الإلكترونيةِ كالبلياردو والبيس وغيرها ؟

ما هو حُكم الألعابِ الإلكترونيةِ كالبلياردو والبيس وغيرها ؟

أجاب عن التساؤلات الدكتور “عبد الفتاح غانم” رئيس لجنة الإفتاء في جامعة الأقصى.

ممارسةُ الألعاب الإلكترونية كالبلياردو والبيس وغيرِها؛ إنْ كانت متضمنةً محاذيرَ شرعيةً، كأنْ تكونَ على مالٍ؛ فتعتبر حينئذٍ قمارًا، ويحرُمُ اللعبُ بها، وإنْ خلتْ من المحاذيرِ الشرعيةِ؛ فتجوزُ ولكنْ يجبُ أنْ يراعَى فيها عدةُ ضوابط: أنْ لا تشغلَ عن ذكرِ اللهِ، وعن الصلواتِ المفروضة ،  أنْ يلتزمَ اللاعبونَ بتعاليمِ الإسلامِ، بحيثُ لا تكونُ اللعبةُ وسيلةً للنزاعِ أو الخصومةِ أو التعصبِ أو السبابِ والشتائمِ، أو اللجوءِ إلى الحِيلِ والخداعِ للحصولِ على الفوزِ، أنْ يكونَ لهذه اللعبةِ نفعٌ أو فائدةٌ تعودُ على لاعبيها في الغالبِ، وأنْ لا يكونَ الهدفُ منها هو تضييعُ الأوقاتِ فقط، فإذا تحقّقتْ هذه الضوابطُ في هذه اللعبةِ؛ جازَ ممارستُها.

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فاتَّخِذوهُ عَدُوّاً..!

بقلم: إيمان يونس الأسطل من الطبيعيِّ أنْ يختلفَ الزوجانِ بينَهما في بعضِ أمورِ الحياة، إنما ...