الرئيسية » مركز الاستشارات » فتاوى » احتفالات طهور الأطفال

احتفالات طهور الأطفال

أجابَ عن التساؤلاتِ الدكتور “عبد الفتاح غانم” رئيسُ لجنةِ الإفتاءِ في جامعةِ الأقصى .

حُكمُ احتفالاتِ طهورِ الأطفالِ، وتوزيعِ الحلوَى خلالَها ؟

لا حرجَ في احتفالاتِ طهورِ الأطفالِ، وتوزيعِ الحلوى خلالِها بمناسبةِ الخِتانِ ، إظهارًا للفرحِ والسرورِ ، واعترافاً بنعمةِ اللهِ تعالى وفضلِه ، والفرحُ بالختانِ، والسرورُ به مطلوبٌ شرعاً ؛ لأنّ الخِتانَ من الأمورِ المشروعةِ، وقد قال اللهُ سبحانه : ( قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ ) ، والخِتانُ من فضلِ اللهِ سبحانه ورحمتِه ، وكذلك لا حرجَ في صُنعِ الطعامِ بهذه المناسبةِ شُكراً للهِ على ذلك ، قال ابنُ قُدامة في المُغني : “وأمّا الدعوةُ إلى طعامِ الخِتانِ في حقِّ فاعلِها ، فليستْ لها فضيلةٌ تختصُ بها ، لعدمِ ورودِ الشرعِ بها ، ولكنها بمنزلةِ الدعوةِ لغيرِ سببٍ حادثٍ ، فإذا قصدَ فاعلُها شُكرَ نعمةِ اللهِ عليه ، وإطعامَ إخوانِه ، وبذْلَ طعامِه ، فلَه أجرُ ذلك ، إنْ شاء اللهُ تعالى .

أمّا من يُدعَى لها؛ فقد اختلفَ أهلُ العلمِ في حُكم حضورِ الطعامِ الذي يقامُ بمناسبةِ الخِتانِ ونحوِه ، فأباحَ ذلك بعضُهم ، وكرَّهَه بعضُهم ، والراجحُ استحبابُ حضورِ ذلك؛ إذا لم يكنْ فيه مُنكَرٌ ، فإجابةُ كلِّ داعٍ مُستحَبةٌ ، ولأنّ فيه جَبْرَ وتطييبَ قلبِ الداعي ،   وقد دُعي الإمام “أحمد” إلى خِتانٍ ؛ فأجابَ وأكلَ. واللهُ تعالى أعلَى وأعلمُ.

 

 

 

 

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

زكاة الطرود الغذائية

الثريا : خاص هل يجوز إخراج زكاة المال على شكل طرود غذائية؟ د. ماهر السوسي ...