الرئيسية » مركز الاستشارات » فتاوى » ما حكمُ وضع الفتاة صورتَها الشخصية ..؟

ما حكمُ وضع الفتاة صورتَها الشخصية ..؟

ما حكمُ وضع الفتاة صورتَها الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، مع المحافظة على العورة؟
كشفُ المرأةِ لوجهها من مسائلِ الخلاف بين العلماء، والراجحُ فيها جوازُ الكشف، وأنّ الوجه ليس من العورة التي يجب سترُها، وإذا جاز للمرأة أنْ تكشفَ وجهها؛ فعلی الرجل أنْ يغضَّ بصره. فال تعالی: قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ.
وعليه فلا مانعَ من وضع المرأة صورتَها علی مواقع التواصل الاجتماعي (كالفيس بوك وتويتر)، هذا إذا لم يوجدْ محذورٌ آخَر لخصوصيةٍ ثقافية، أو عُرفية.
فبعض الأعراف لا تَقبلُ ذلك، وتعدُّه من الخروج علی مألوفهم، وحينها يجب مراعاة تلك الأعراف؛ ﻷنّ للأعراف غيرِ الفاسدة اعتباراً في الشرع ، وكذلك إذا كان هناك محذورا أمنيا؛ كالخشية من استغلال هذه الصورة من قبل الأعداءِ وعملائه.

عن إدارة الثريا

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف أعالج عصبية زوجي في رمضان؟

كيف أعالج عصبية زوجي في ...