الرئيسية » فلسطينيات

فلسطينيات

مجد الطحان – حِرمانٌ كبّلَتْهُ القيودُ لتسعةَ عشرَ عاماً؛ ثُم رحيلٌ بلا عودةٍ

إعداد- إسراء أبو زايدة لم يَبلغْ الشابُّ المَقدسيُّ مجد الطحان من العمرِ (20) ربيعاً، منها سنتان وثمانيةُ أشهرٍ من أصلِ ( 19) عاماً، أمضاها “مجد” في أحضانِ والدِه الذي غيَّبتْهُ سجونُ الاحتلالِ عن عائلتِه، وانتزعتْ من جسدِ أفرادِ العائلةِ الدفءَ الأُسري؛ حتى أصبحتْ معالمُ الحرمانِ والفقدِ محفورةً على مُحَيَّا “مجد” منذُ أنْ تمَّ اعتقالُ والدِه الأسيرِ “رجب الطحان” للمرةِ الأولى، ...

أكمل القراءة »

مَن للحرائرِ في زمنٍ عزَّتْ فيه الرجولةُ؟

بقلم: أنوار عبد الكريم هنية نساءٌ حمَلنَ رايةَ العِزّةِ في عقولِهنَّ وأرواحِهنَّ، لم يأبَهنَ لِسجنِ لا يَصلحُ للعيشِ الآدَميّ، ولا لِسجّانٍ يمارِسُ عليهنَّ الإرهابَ، ولم تَفُتْ من عَضُدِهنَّ “عصا” صهيونيةٌ عرفتْ طريقَها على أجسادِهنَّ في الاقتحاماتِ والمظاهراتِ، في زمنٍ عزّتْ فيه الرجولةُ، وتناثرتْ فيه الكرامةُ، وصمتَتْ فيه العروبةُ صمْتَ الهوانِ، وتَكالبَ العالمُ على الإسلامِ والمسلمينَ في كلِّ مكانٍ، وفي خِضَمِ ...

أكمل القراءة »

مجسّمات تجمعُ بين المفاهيم الهندسيةِ والإبداع

تحقيق: ميادة حبوب مّن مِنا لم يصنع قارباً ورقياً في طفولته؛ ليلعبَ به، ويراه طافياً فوق سطح الماء مهلّلاً وسعيداً بإنجازه؟! ومن منا لم يلعبْ بذلك الصاروخِ المصنوعِ من أوراقِ الدفاتر، نطيّرُه بين مقاعد الدراسةِ ونحن تلاميذ؟! ومن لم يصنعْ قبّعة أو قرطاساً أو صندوقاً من فائض الأوراقِ والكرتون؟! هذه كلُّها نماذجُ بسيطة لفنٍّ امتزجت فيه الهندسة، وانصهر معه الإبداعُ، ...

أكمل القراءة »

تحريفُ المناهجِ التعليميةِ معركةٌ لطمسِ التاريخِ الفلسطينيّ

الثريا – إسراء أبو زايدة لا تزالُ الحركةُ الصهيونيةُ مستمرةً في سَعيِها لإخضاعِ الوعيِ المَقدسيّ، وسلخِ الجيلِ الناشئِ عن تاريخِه وتراثِه من أجلِ تحقيقِ أهدافٍ (جيوسياسية) في القدسِ، على كافةِ المساراتِ؛ لاسيّما مسارُ التعليمِ المستهدَفِ منذُ بدايةِ الاحتلالِ، عبْرَ سلسلةٍ من الإجراءاتِ والسياساتِ التي تنهشُ قُدرةَ المنهاجِ الفلسطينيّ على البقاءِ والصمودِ أمامَ التعليمِ الإسرائيليّ؛ الذي يَحوزُ على نسبةٍ عاليةٍ من ...

أكمل القراءة »

التداوي بالأعشابِ تجارةُ وهْمٍ لا سبيلَ لوقفِها إلاّ بوَعيِّ المواطنِ

ما إنْ تدخل سوقَ الزاويةِ بغزةَ؛ حتى تطالعَ عيناكَ مئاتِ الإعلاناتِ على واجهاتِ المحلاتِ، وفوقَ البضائعِ، وصفاتٍ لتخسيسِ الوزنِ، وصفاتٍ لإنباتِ الشعرِ ، و أخرى لعلاجِ الأمراضِ المزمنةِ و المستعصيةِ؛ التي استعصى الطبُّ عن حلِّها ، هي السِّمةُ الدارجةُ في أسواقِ العطارةِ الفلسطينيةِ، وبينَ بيوتِ المُعالِجينَ بالأعشابِ؛ الذين يذيعُ صيتُهم يوماً بعدَ يومٍ ، بل أصبحوا يتفنَّنونَ بخلطاتٍ لا حصرَ ...

أكمل القراءة »

المدارسُ الفلسطينيةُ تواجهُ تصعيداً غيرَ مسبوقٍ

المدارسُ الفلسطينيةُ تواجهُ تصعيداً غيرَ مسبوقٍ انتهاكُ التعليمِ في القدسِ .. تهويدٌ خطيرٌ يستهدفُ عقولَ المَقدسيينَ أحمد مصطفى – السعادة: تجاوزتْ ممارساتُ التهويدِ التي ينفّذُها الاحتلالُ الإسرائيليّ في مدينةِ القدسِ المحتلةِ مرحلةَ السيطرةِ على الأرضِ، وهدمِ البيوتِ، وتهويدِ المدنِ والمقدّساتِ، لتستهدفَ عقولَ الفلسطينيينَ، وتهوِّدَ مناهجَهم الفلسطينيةَ التي تمَّ استبدالُها بالمناهجِ “”الإسرائيلية””؛ التي تزوِّرُ الحقائقَ، وتدَّعي حقَّ اليهودِ في القدسِ وفلسطينَ. ...

أكمل القراءة »

“النتشة” في زنازينِ الأَسرِ بِتُهمة الرباطِ في الأقصى

إعداد- إسراء أبو زايدة مرابطاتُ بيتِ المَقدسِ فكرةٌ، والفكرةُ لا تموتُ، ستَحيَى من قلبِ زنازينِ المحتلِّ، ولن يأسِروا في الوردِ عِطرَ الياسمينِ، فكم من صولةٍ لهنَّ رسمَ آثارَها بلاطُ الأقصى، وكم من جولةٍ لهنّ أسمعتْ حواري القدسِ، وسياجَ الأقصى. المرابطةُ سحر النتشة ذات (45) عاماً من الحريةِ والنضالِ والتضحيةِ من أجلِ الأسرى والمَسرى، وأمٌّ لسبعةِ أولادٍ، وجدّةٌ (12) حفيداً؛ تقضي ...

أكمل القراءة »

الجرافيتي .. خربشة أَم قِيمٌ جماليةٌ، ورسالةٌ وقضيةٌ

  كلماتٌ هنا ورموزٌ هناك، ألوانٌ تتداخلُ مع الأحرفِ، وأشكالٌ تتعانقُ مع الجدرانِ في الشوارعِ؛ لتصوغَ واقعاً اجتماعياً وسياسياً، يثلجُ صدورَ شعبٍ باتَ صوتُه لا يُسمعُ، رسوماتٌ وكلماتٌ تصرخُ في وجهِ الظلمِ والحصارِ والاحتلالِ، لتثورَ ثورةَ حق، ألوانٌ وخطوطٌ صيغتْ من وحي الواقعِ، اقتبستْ من الناسِ لأجْلِهم، لتحملَ معها رسائلَ هادفةٍ، وترتبطُ بقضيةٍ عادلةٍ، ليست خربشةً ولا تخريباً، ليست تعدّياً ...

أكمل القراءة »