الرئيسية » أقلام شابة (صفحة 2)

أقلام شابة

حثوها كالرمالِ !!

ما أكثرَ الرمالَ التي نحثوها في وجوهِ مَن حولنا!، ظانِّينَ بأنها تُطهِرُهم، مشكلتُنا في كثيرٍ من الأحيان، أننا لا نجيدُ قَولَبةَ آرائنا ونصائحنا في قوالبَ جميلةٍ تتقبّلُها النفوسُ البشرية، فتطيرُ المعاني الجميلةُ التي تَحملُها قلوبُنا مع تطايُرِ تلك الرمالِ، وتذهبُ أدراجَ الرياح .. إنْ أردتَ أنْ تقنعَ الآخَرينَ بفِكرتِكَ وكلماتِك ونصيحتِك؛ فبالِغْ في تزيينِها وتجميلِها، وقدِّمْ الإيجابي على السلبي، وزِدْ ...

أكمل القراءة »

خُطّة السنة – الإنجاز – كيف تستقبلُ عامكَ الجديد ؟

أهلاً بك من جديدٍ في المقالةِ الثالثةِ، عن كيف تبدأ عامَك الجديدَ كي تبدأَ الآنَ المشوارَ العمليّ لامتلاكِ خُطةٍ حقيقةٍ ، لأنكَ مختلفٌ، وتستحقُ النجاحََ، ولأنك ثابرتَ وداومتَ في المتابعةِ والتطبيقِ ؛ أشكرُك وأهنئك على إنجازِك، فأنت الآنَ تمتلكُ حُلمَ مُلهَمٍ، وتعرفُ ما الذي ترغبُ أنْ تُحقّقَه في هذه الحياةِ؟ وليس كغيرِك وهم كثيرونَ، لا يعرفونَ ما يريدونَ، ولا إلى ...

أكمل القراءة »

حنينٌ بلا موعد

رسالةُ  حُبٍّ ووفاءٍ للعمِّ الأغلَى إلى مَن ناجيتُ فيه الإله للقاءٍ يتحققُ، و حبٍّ يدوم وإخاءٍ إلى المُنتهى ’’.. مصطفى تيزاني , للحبيبِ مصطفى شَفقٌ يُرسم بحنينٍ بلا موعد وشوقٍ فيه الفؤادُ قد اعتاد على صبرِ البُعدِ الحزين ,’ نثرتُ اليومَ شوقي أمازِجه بعذوبةٍ فُرات حلوٌ دُريّ ,, مع ذاك الشفقِ الدافئِ المتناغمِ بإيقاعاتِ الحياةِ الموزونةِ بلَطافة تلك الشمسُ متزامنةٌ ...

أكمل القراءة »

غرفةُ التحقيقِ

يا غرفةَ التحقيقِ في المستعمَرة.. سقطتْ من العِقدِ الثمينِ الجوهرة.. يا موتَنا يا ألفَ لَونٍ ضمَّنا ، يا رحمَ أرضٍ ، يا دموعَ المقبرة ! ماتَ الأسيرُ ، ولم يجدْ من أهلِه أحداً ليبكيَ روحَه المتعطِّرة هل ثَمَّ من رجلٍ يصلِّيه ، وقد ماتوا، ومات الشعبُ يومَ المَجزرة كُونوا كما شِئتم ، وإنْ شئتم فلا كنتم ، ولا كانت حياةٌ ...

أكمل القراءة »

يا مهجتي

شعر : إيمان شبير يــا مهجـتـي ذا طـيــر حـبــي يـنـطـقُ وحــــروف قـلـبــي كـالـوســامِ تُـنـمّــقُ .. وعظيمـةٌ فـي العطـفِ تُبـحـر للهوى هـي فـي الفضـا بــدرٌ ينـيـرُ ويـشـرقُ .. أنــــتِ الــهــوى يـــــا أمُّ لا تـسـتـغـربـي أنـــتِ الـتــي خُـلِـقَـتْ لكـيـمـا تُـعـشــقُ .. في خافقـي سجعـات أطيـار المنـى كقطا الجوى في الشامخاتِ يحلقُ .. وعلـى ضفـاف البـدر أَعْلَنَـهـا الـهـوى هــلْ يــا تُــرى يحـتـار فيـهـا ...

أكمل القراءة »

مِرآتي

يُقالُ إنَ المَرَايا صادقة، لكن قدْ تكذِبُ المرايا، إن كانَ ما يُفترَضُ أن تعكِسَهُ ليس جُرْماً مُشَاهَداً..تَصْدُقُ المرَايا في إظهارِ الحجمِ واللونِ والتّفاصيلِ الحسيةِ، لكنّها في الأعماقِ التي تختبئُ تحتَ سطحِ المظاهرِ..قطعاً كاذبة!! المرايَا ضحلةُ الرُؤية، تخافُ الغوصَ في المكنونات، لذا استبدَلتُها بمرآةٍ من نوعٍ خاص، ثاقبةِ النظر، عميقةِ الفهم.. وهنا..لن تكذبَ المرايا!

أكمل القراءة »

لا حياةَ .. مع اليأس

بقلم: تسنيم محمد يُقالُ إنَ المَرَايا صادقة، لكن قدْ تكذِبُ المرايا، إن كانَ ما يُفترَضُ أن تعكِسَهُ ليس جُرْماً مُشَاهَداً..تَصْدُقُ المرَايا في إظهارِ الحجمِ واللونِ والتّفاصيلِ الحسيةِ، لكنّها في الأعماقِ التي تختبئُ تحتَ سطحِ المظاهرِ..قطعاً كاذبة!! المرايَا ضحلةُ الرُؤية، تخافُ الغوصَ في المكنونات، لذا استبدَلتُها بمرآةٍ من نوعٍ خاص، ثاقبةِ النظر، عميقةِ الفهم.. وهنا..لن تكذبَ المرايا! لا حياةَ..مع اليأس يَدفَعُهُ ...

أكمل القراءة »

انتفضوا في وجه الغطرسة

بقلم : الكاتبة تسنيم محمد في الأسبوع الثاني لانتصار شباب القدس، وهم لايزالون يقاومون مُحافظَةً عليه: شباب في ريعان العمر، وزهرة الدنيا، انتفضوا في وجه دولة الغطرسة، في الزمن الذي يخطب العالم كله فيه ودها، وقف هؤلاء الشباب صفاً كالبنيان المرصوص، في وجه القرارات، والبوابات، والحرّ والهراوات، وحدهم، لم يكونوا يعوّلون على أصحاب التيجان والعروش، فقد خلعوا رِبْقَتَهُم، واستيأسوا منهم، ...

أكمل القراءة »

كيف تجعل هدفك حقيقياً؟

بقلم: نديم خلف أهلاً بك من جديدٍ،حديثنا اليوم عن كيف تبدأَ المشوارَ العمليّ لامتلاكِ خُطةٍ حقيقةٍ ، لأنكَ مختلفٌ، وتستحقُ النجاحَ، ولأنك ثابرتَ وداومتَ في المتابعةِ والتطبيقِ ؛ أشكرُك وأهنئك على إنجازِك، فأنت الآنَ تمتلكُ حُلمَ مُلهَمٍ، وتعرفُ ما الذي ترغبُ أنْ تُحقّقَه في هذه الحياةِ؟ وليس كغيرِك وهم كثيرونَ، لا يعرفونَ ما يريدونَ، ولا إلى أين يذهبون؟ الآنَ أمسِكْ ...

أكمل القراءة »

أيقِظْ الماردَ الذي في داخلِك

بقلم/ آية حاتم إسليم في كثيرٍ من الأحيانِ يقارنُ بعضُنا البعض؛ فيُكثرُ من تفاصيلِ الحياةِ  دونَ الاطّلاع المباشرِ على قوّتِنا الداخليةِ، واكتشافِ أنفسِنا وذاتِنا. لا تطمسْ قدراتِك ومواهبِك، فلديكَ طاقةٌ داخليةٌ كبيرة اكتشِفْها،  ووظِّفْها في الإبداعِ، اعملْ.. تألّقْ، لديكَ مُفاعلٌ نوويّ داخليّ؛  هو الفطرةُ التي جبَلَك الله عليها لتضعَ بصمةً وأثراً في حياتِك،  ، لا تَقُلْ.. لا يوجدُ عندي وقتٌ.. ...

أكمل القراءة »