الرئيسية » فلسطينيات » أسرانا » (61) يوماً “ميّة وملح” والمتضامنونَ يُعلنونَ؛ “نحن معكم في ملحمةِ النصرِ” .

(61) يوماً “ميّة وملح” والمتضامنونَ يُعلنونَ؛ “نحن معكم في ملحمةِ النصرِ” .

تقرير: إنصاف حبيب 

يواصلُ الأسرى الإداريونَ إضرابَهم لليومِ الـ(61) على التوالي؛ احتجاجاً على اعتقالِهم التعسُّفي دونَ تهمةٍ أو محاكمةٍ عادلة، كما يواصلُ ذوُوهم والمَعنيّون بهم تضامنَهم معهم؛ من خلال خيماتِ اعتصامٍ تُقام في غزةَ أمام مقرِّ الصليبِ الأحمر، في رسالةٍ منهم للأسرى أنه :”لا حواجزَ تَمنعُنا لأداءِ واجبِنا الوطني تُجاهَكم ولو بأقلِّ الإمكاناتِ”.

ويشاركُ في خيمة الاعتصامِ لفيفٌ من الشخصياتِ السياسية و المسئولينَ، ومن ذَوي الأسرى والهيئاتِ المختصة، وجمعٌ كبيرٌ من المُهتمين بقضيةِ الأسرى والمتضامنينَ معهم، وقد وُضعتْ العديدُ من الأَسِرَّةِ في مكانِ الاعتصامِ لِمن أنهكَه التعبُ أثناء الاعتصامِ في رسالةٍ منهم؛ أننا معكم ولو بالقليلِ مما نستطيعُ، و ذلك لمساندةِ الأسرى في قضيتِهم العادلةِ، و رفضاً لسياسةِ الاحتلالِ الإسرائيلي ضدَّ الأسرى، و خاصةً الاعتقالَ الإداري.

ومن خيمةِ الاعتصامِ خلال لقاء “الثريا” مع الأسيرِ المُحرَّرِ” تيسير أبو ردينة” بيَّنَ أنّ سياسةَ قواتِ الاحتلالِ الإسرائيلي تُجاهَ الأسرى_ وخاصةً الاعتقالَ الإداري_ لا ينطبقُ على المعاييرِ الدوليةِ ، ويجبُ إيصالُ هذا الملفِ للمَحاكمِ الدولية، موجِّهاً تحيتَه للأسرى داخلَ السجونِ قائلاً:” أنتم خُضتُم المعركةَ، ولكمُ النصرُ بإذنِ الله “.

9998467338ويوجِّهُ “أبو ردينة” دعوتَه للمتضامنين:” إذا كان الأسرى جَوعَى؛ فأنتم غذاؤهم، وإذا كانوا عطشَى؛ فأنتم ماؤهم، وإذا كانوا مرضَى؛ فأنتم دواؤهم ، فلا تَحرِموهم هذا السلاحَ”.
وفي لقاء “الثريا” مع الأسيرِ المُحرَّر “نضال أبو حسنين” والدِ الأسيرِ “علي أبو حسنين” و والدٍ لِشَهيدَين، قال أنه مُضرِبٌ إضراباً جزئياً عن الطعامِ منذُ (17) يوماً، من الساعة الثامنةِ صباحاً وحتى الساعةِ الثامنةِ مساءً،  تضامُناً معهم موضِّحا:” لا تنازُلَ عن الإضرابِ!  إلاّ بتحقيقِ الأهدافِ “.

وتبيِّنُ الأسيرةُ المحرّرةُ “هناء شلبي” التي خرجتْ بصفقةِ وفاءِ الأحرارِ؛ أنّ مِثلَ هذه الوقفاتِ التضامنيةِ ترفعُ من معنوياتِ الأسرى ، على الرغمِ من أنها أبسطُ ما يُمكنُ تقديمُه من أجلِ الأسرى.

ووجَّه “مروان عمر” _أحدُ المتضامنين مع الأسرى_ مناشدةً عاجلةً للشعبِ الفلسطينيّ، خاصةً و العالمُ العربي، وكلُّ من لدَيهِ ذرّةُ إنسانيةٍ أنْ يشاركَ لنُصرةِ قضيةِ الأسرى، ودفْعِ الأذى عنهم، وتنظيمِ اعتصاماتٍ ومسيراتٍ حاشدةٍ، وألاّ تقتصرُ هذه الاعتصاماتُ على ذوِي الأسرى فقط؛ بل يَخرجُ إليها الجميعُ.

اطبيش (107 يوم)

وفي ذاتِ السياقِ يواصلُ الأسيرُ الإداري “أيمن اطبيش” إضرابَه لليومِ (107) على التوالي للمرّةِ الثانية. ويلفتُ نادي الأسيرِ النظرَ إلى أنّ هذه هي المرّةُ الثانيةُ التي يصلُ فيها الأسيرُ “اطبيش” إلى هذا العددِ من أيامِ الإضراب، إذْ خاضَ في العامِ الماضي إضراباً علَّقَه بعدَ (105) أيامٍ؛ عُقبَ توَصُّلِه إلى اتفاقٍ مع سلطاتِ الاحتلالِ بتحديدِ سقفِ اعتقالِه الإداري، ولكنّ مصلحةَ السجونِ لم تلتزمْ بذلك الاتفاقِ! وجدّدتْ له عدّةَ مرّاتٍ بعدَها.

ويشيرُ النادي إلى أنّ الأسيرَ “طبيش” يقبعُ في مستشفى ‘أساف هروفيه’، ويحيطُ به السجّانونَ؛ الذين كانوا قد تدرَّبوا على كيفيةِ التصرُفِ في حالِ إصابتِه “بسكتةٍ قلبيةٍ”، وهو في أوضاعٍ صحيةٍ خطيرةٍ!، فهو يعاني من مشاكلَ في النظرِ والكُلَى والمَعدةِ ، وضيقٍ بالتنفسِ، حسبَ آخِرِ زيارةٍ لمديرِ الوحدةِ القانونيةِ في نادي الأسير “جواد بولس”.

وعبّر نادي الأسيرِ عن خَشيتِه على حياةِ الأسيرِ “طبيش”، إذْ يَذكرُ أنَّ الأسيرَ “اطبيش” خاضَ ثلاثةَ إضراباتٍ عن الطعامِ؛ كان أولُها تضامُناً مع المُحرَّرِ الشيخِ “خضر عدنان” عامَ (2012).

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

انتفاضة الأسرى عنوان الوحدة وسبيل الوفاق الحرية والكرامة “9”

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي- بيروت • اليوم الرابع عشر للإضراب …. إيماناً بعدالة قضية ...