الرئيسية » أسرتي » آباء و أمهات » رياض الأطفال … تعليم أم بحثا عن المليم

رياض الأطفال … تعليم أم بحثا عن المليم

بقلم: الصحفي أحمد حسن أبو سعدة

تتزين الدنيا طربا، ويطير القلب فرحا عندما يرزق احدنا بمولود يرسم حدود سعادته بحبر خاص وغير متداول ألا وهو حبر الأمل، بمستقبل واعد يحده من الشرق تربية ومن الغرب تخلية ومن الشمال تحلية ومن الجنوب ثقة بأننا الأقدر على تحمل الصعاب وحدنا وحل مشاكلنا بصمت دونما ازعاج، ليربو طفلنا يحدوه الأمل بأننا فعلا أبوين يستحقان التقدير والإجلال .

ويحصل أن طفلنا يكبر والوعي بالمستقبل والمحيط أيضا يكبر بل ويتعاظم، وتزداد ثقافة الطفل وتشتد صراعات الأسئلة في كينونته الصغيرة تدافعا، لم وكيف ومتى وما هذا ومنذ متى ..

وتشتد الحاجة إلى مركز يرشد معرفة الطفل وينظمها يحليها ويخليها، واستكمالا لدور البيت، لبنة التأسيس الأولى يأتي دور المؤسسات التعليمية ورياض الأطفال تكمل ما بدا به البيت افهاما وامتاعا ترغيبا وترهيبا حتى ينشا الطفل متوازنا مدركا دون إفراط او تفريط .

ماذا نعني برياض الأطفال.. من هم روادها؟

رياض الأطفال هي المؤسسة التعليمية التربوية الترفيهية، يهواها قلب الطفل لأنها مهد طفولته الأولى تحوي من الألعاب والبرامج التربوية والوسائل التعليمية ما يكفي لسد حاجة الطفل، علما وأدبا، الطفل وهو في سن ما بين الثالثة إلى الخامسة يغيب عن البيت قرابة الخمس ساعات يوميا عن والديه فلا بد أن يجد في الروضة أما تحنو عليه ولا تعنفه ، يغيب عن إخوته في المنزل فلا بد أن يلاطفه أقرانه ويلاعبوه كما لو انه في المنزل، هكذا يفترض أن يكون الحال .

كثيرة هي رياض الأطفال وملفتة للانتباه أسماؤها، لكن ماذا عن برامجها، اسلوبها، وهل يطابق الجوهر المظهر

تصل أعلى معدلات رسوم التعليم في رياض الأطفال إلى حوالى ال400 شيكل شهريا أي ما يوازي المائة دولار تقريبا، وفي أقل معدلاتها قد تصل إلى 60 شيكل بدون مواصلات في كلتا الحالتين .

من أين يأتي ولي الأمر بهذه الرسوم إذا علمنا انه بالكاد يدبر مصروف الضروري من البيت. يحدثني جناني أن هناك رياض أطفال حكومية برسوم رمزية جدا أو بلا رسوم، أجيبه فطنا كم نسبة هذه الرياض الحكومية إذا ما قورنت بالخاصة .

والحق انه يوجد رياض أطفال بمعنى الكلمة لكنها قليلة والسواد الأعظم في هذا الإطار ربحي بامتياز إذا علمت أن بعض رياض الأطفال فاق منتسبوها ال100 طالب ورسوم الطالب الواحد 100 شيكل كحد وسط .

هذا إن لم يكن هناك مناسبة فلانية أو حفلة علانية أو نشاط جديد يحتاج إلى دفعات جديدة ولربما هي قليلة لكنها عند الإجمال كثيرة ، فهذا والله عيب وابتزاز رخيص إذا ما علمنا أن مدخولات الروضة من الرسوم الشرية والرعاية الأهلية والوصاية الحكومية والهدايا الأجنبية كفيلة بإنشاء رياض أطفال جديدة .

والسؤال الأهم هنا هل يوازي المبلغ المدفوع النتيجة المرجوة أم أن هناك دراسة جدوى وضعت في الخفاء لمشروع ربحي اسمه روضة وفقط ، لماذا لا تخفض رسوم الدراسة وتوحد ويتم التوافق على المزايا المقدمة والمحفزات في كل رياض الأطفال ويكون التنافس هنا في أفضل النتائج المرجوة كما هو الحال في المدارس .

لابد من تدخل وزارة التربية والتعليم وأن تترجل وتمارس دورها في هذا المجال كذلك الحال في وزارة الصحة هل الطعام المقدم للطفل صحيا إذا علمت أن مصروف الطفل يذهب على المسليات والمحليات والاشباس وهل هي صحية بالأساس .

ثم الأهم من ذلك أين وزارة النقل والمواصلات من باصات النقل المستخدمة في نقل الأطفال مستأجرة متهالكة عدد الطلاب في الباص الواحد يفوق الأربعين ستصاب بالذهول إذا علمت أن الحد الأقصى للركاب فيها 25 فقط والزائد في الحمولة طيش لا مسئول يعلمه جيدا جشع تلك المؤسسات، معنى أن الحد الأقصى 25 راكب انه في حال لا قدر الله حصل مكروه لا يغطي التامين ولا يعترف بالضحايا فوق ال25 .

أين هي المعايير التي ترخص على أساسها رياض الأطفال ثم إن العديد منها لا تلتزم بمعشار المطلوب منها فلماذا لا يسحب ترخيصها وتشمع بالأحمر لتكون عبرة لمن يعتبر أم أن (الدنيا ما وقفت ع الروضة خليها ماشية) أم أن هناك مصالح مشتركة لا نعلمها.

الشهر ع الباب وينتظر كل منا وديعته ولا يتحمل سماع أعذار أو أسباب لأسرة ضاق بها الحال فلم تدفع شهر أو اثنين، والضحية بلا شك الطفل سيسلمه ذووه مرغمين لبراثن الشارع ينهش طفولته ويمتص براءته.

ولي في الختام همسة لوزارة التربية والتعليم بالتعاون مع وزارة المالية بعد أن تدفع رياض الأطفال ما عليها من استحقاقات يجتمع بين أيديكم مبلغ متواضع، قدموا فيه مشروعا للطفولة الغائبة في فلسطين واعلموا أنكم مسئولون>>>

في ضوء ما قدمنا من معلومات ومعطيات ترى هل وجدنا جوابا لسؤالنا تعليم أم بحثا عن المليم .

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السعادة تقدم لك أساليب فن الحوار مع طفلك

عزيزتي الأم، عندما تخاطبي طفلك احرصي على الابتعاد عن الإيحاء السلبي، واحرصي على استخدام الإيحاء ...