زكاة الفطر

إعداد: إسراء أبوزايدة

يجيبُ عن التساؤلات د. “يونس الأسطل” رئيسُ لجنةِ الإفتاءِِ برابطةِ علماءِ فلسطين

ما حُكمُ صيامِ من لا يُخرِجُ زكاةَ الفطر ؟

صيامُه صحيح ؛ لأنه أتى ما أمرَ الله من الصوم ، وأمَّا زكاةُ الفطرِ فهي طُهرةٌ للصائمِ من اللغوِ والرفث ، كما جاء في حديثِ ابنِ عباس قال : ” فرضَ رسولُ اللهِ زكاةَ الفطرِ طُهرةً للصائمِ من اللغوِ والرفث ، وطُعمةً للمساكينِ ، فمَن أدَّاها قبلَ الصلاةِ فهي زكاةٌ مقبولةٌ ، ومن أدَّاها بعد الصلاةِ فهي صدقةٌ من الصدقاتِ ” رواه أبو داود وابن ماجه ؛ فالزكاةُ عبادةٌ مستقلِّةٌ، تَجبُرُ نقصَ الصومِ ، ويأثمُ تاركُها ، ولكنها لا تفسدُ الصيامَ ، إنما تُنقِصُ أجرَه .

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإسلام يوفق ولا يفرق

هل يجوز للرجل ترك زوجته لأنه يريد إرضاء أهله، إن كان ذلك في ظلم زوجته، ...