الرئيسية » طور حياتك » كيف تستقبل نقد الأخرين؟، وكيف تنقدهم بلباقة؟

كيف تستقبل نقد الأخرين؟، وكيف تنقدهم بلباقة؟

إن أغلب الأشخاص لا يحبذون أن يوجه أحد نقداً اليهم و قد يستقبلون هذا النقد بحساسية شديدة، وحياتنا اليومية لا تخلو احياناً من النقد، لذلك من الضرورى أن تعرف كيف توجة نقداً للأخرين بحيث لا يكون لاذعاً جارحاً، و ايضاً من الضرورى معرفة كيف تستقبل نقد الأخرين دون أن تتذمر أو تحتج بطريقة غير لائقة لكى تحقق النجاح فى علاقتك مع الأخرين.

انتقاد الآخرين

ثمة أشياء هامة حاول أن تراعيها اثناء توجيه نقداً للأخرين :

¤ تجنب كلمة ” و لكن “

فمثلا أنت تقول ( انك تتكلم بشكل صحيح و لكن ……. ) ، إن كلمة “و لكن” تثير رد فعل دفاعى لدى الشخص الذى توجه له كلامك و كأن هذه الكلمة تنتقص شيئاً من قدراتة مما يجعلة يدافع عن نفسه لكى يحفظ لنفسه تقديرها، يمكنك مثلا أن تقول ( إن كلامك صحيح و انى اقترح فى المرة القادمة ان يشمل على …… )

¤ كن حريصاً على مراعاة الخصوصية

فعندما تريد أن توجه نقداً لأحد لابد ان يكون فى جو من الخصوصية أى بينك و بينه فقط ، لأن العلانية تشعر الشخص الذى تنتقده بجرح.

¤ كن واضح و محدد

فلا تحاول ” اللف و الدوران ” فى الأشياء التى لابد من توجيه النقد المباشر فيها.

¤ حاول التخفيف من وقع النقد

هذا يمكن عمله بأن تبدأ حديثك بنوع من الإطراء المناسب، مثلاً عندما تريد أن تقول لشخص أن سلوكك كان غير مناسب أثناء تناول العشاء، يمكنك أن تقول له: ( إنى اعرف عنك انك هادئ فى طباعك دائماً و لذلك فإنى اندهشت من سلوكك الذى صدر منك اثناء تناول العشاء )
كما يمكن أن توجه النقد فى صورة نصيحة فبذلك يكون افضل.

¤ حاول أن تجعل نقدك للأخرين غير شخصى

لأن الناس لا ترحب بالنقد لأنهم يشعرون بخطأ فى سلوكهم، و لكن إجعل نقدك بالسلوك و ليس بشخص محدد.

كيف تستقبل النقد و تتفاعل معه؟

كما انك احياناً توجة نقداً للأخرين فلابد ان يوجه لك النقد ايضاً فى بعض الامور، و لكن كيف تتصرف تصرفاً لائقاً فى مثل هذة المواقف ؟

هنالك ارشادات هامة حاول ان تتبعها و تحافظ عليها :

¤ إذا كان النقد مقبولاً و بطريقة جيدة فحاول أن تتعامل معه كأنك تواجة مشكلة تبحث لها عن حل، كأنك تقول للأخر: ( معك حق و سوف أبحث فى الأمر إن شاء الله )

¤ إذا كان النقد غير مقبول أو طريقتة غير لائقة ففى تلك الحالة يجب أن تتفاعل معه و تظهر رد فعلك، و لكن احترس لأنك اذا كنت ترى نفسك أنك سوف تتوتر أو تنفعل بشدة فمن الأفضل أن لا تتعامل مع النقد بطريقة مباشرة و كأنك تقولك مثلا: ( فلنأجل الحديث فى هذا الموضوع لحين يهدأ كل منا ) أو ( من المفضل أن نبحث فى هذا الموضوع فى وقت افضل )

اذا قال أحد شيئاً يجرحك و ذلك فى وجود الأخرين فحاول أن تنظر له نظرة ثاقبة محذرة أو يمكنك أن تقول له: ” إن النقد علناً لن يفيدك ، يمكنك أن تقول لى ما تريد على انفراد “

¤ إذا وجة لك أحد نقد غير واضح الغرض فامنح نفسك بعض الوقت لكى ترد علية و يمكنك قول: ” اننى سعيد لأنك اطلعتنى على ما يدور فى ذهنك و لكن دعنى أفكر فى هذة الأمور و سوف أرد عليك فيما بعد “

و لكن ماذا لو فشلت كل تلك الوسائل السابقة؟؟؟

أحياناً يكون هناك نقد لاذع جداً و جارح فى نفس الوقت و فى هذة الحالة لابد أن ترد بنفس النوع و لكن احرص عندما تفعل ذلك أن تكون محاطاً بنوع من اللباقة.

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إستراتيجية التفكير النقدي لحل المشاكل

إعداد – إسراء أبو زايدة تكمن أهمية التفكير النقدي بالمقدرة على تقييم المعلومات وفحص الآراء ...