الرئيسية » أسرتي » آباء و أمهات » نصائحُ لتُحبِّبي الصلاةَ لأطفالِك

نصائحُ لتُحبِّبي الصلاةَ لأطفالِك

الصلاةُ عماد ُالدِّينِ، والأساسُ السليمُ للتربية ، ونلاحظُ أنّ الأمهاتِ يَسعَينَ إلى حثِّ أبنائهِنَّ على أداءِ الصلاةِ، ويعملنَ بجهدٍ على تذكيرِهم بها ، حتى يشُبَّ الأبناءُ على أساسٍ دينيٍّ؛ لمواجهةِ أمورِ الحياةِ بطاعةِ اللهِ ورِضاهُ.
“السعادة” تقدِّمُ لكِ نصائحَ؛ تساعدُكِ على التزامِ أطفالِك بالصلاةِ:
  كُوني قدوةً حسنةً لأولادِك، واجعليهِم يلاحظونَ كيف تحافظينَ على أداءِ الصلاةِ في أوقاتِها.
  اربِطي بين حبِّكِ لأولادِك، وبينَ محافظتِهم على الصلاة .ِ
  دَوِّني بعضَ الأحكامِ المتعلّقةِ بتاركِ الصلاةِ في الدنيا والآخِرة؛ على وَرقٍ بشكلٍ جذّابٍ وخطٍّ كبيرٍ وواضحٍ ، وثبِّتيها في أماكنَ بارزةٍ.

فسِّري لأولادِك معنَى الآياتِ؛ التي تتناولُ ثوابَ المُصلِّينَ، وعقابَ تاركي الصلاةِ.
 – شجِّعي طفلَكِ على الصلاةِ، وكافئيهِ على كلِّ فريضةٍ يؤدِّيها .

  أخبِري أطفالَكِ أنّ حُبَّ اللهِ؛ هو فِعلُ كلِّ ما يأمرُنا بهِ، والابتعادُ عن كلِّ ما ينهَى عنه ، والصلاةَ فرضٌ وشرطٌ للتقرُّبِ من اللهِ .

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إذا أحبَبْتِ زوجَك .. فلا تُغيِّريهِ !!

بقلم : كريم الشاذلي أختٌ كريمةٌ أرسلتْ لي على “الإيميل” تشكو من أنَّ زوجَها يؤلِمُها ...