الرئيسية » أسرتي » آباء و أمهات » عاداتٌ تجعلُ تربيتَك أكثرَ فاعليةً

عاداتٌ تجعلُ تربيتَك أكثرَ فاعليةً

إعداد- إسراء أبو زايدة

أيّاً كان أسلوبُ تربيتِك لأطفالِك؛ فستَجدينَ هنالك اختلافاً بين أسلوبِك التربويّ، وأسلوبِ صديقاتِك وقريباتِك.. ورُبما والدتِك، فلِكُلٍّ مِنا أسلوبُه في التربيةِ، والذي يَجدُه فعّالاً وصحيحاً.

ونتيجةَ التطورِ التكنولوجيّ، والانفتاحِ على العالمِ، نشأتْ أساليبٌ تربويةٌ كثيرةٌ؛ منها الصالحُ ومنها الطالحُ، وعليكِ عزيزتي حواء أنْ تغتنمي فرصةَ اختيارِ أسلوبِ تربيتِك لطفلِك؛ بما يتماشَى مع طبيعتِه ونمطِ حياتِه،  هنالك أساليبُ تربويةٌ كثيرةٌ لتنشئةِ الطفلِ وِفقاً لِما يتماشَى مع طبيعتِه ونمطِ حياتِه.

– تحدَّثي مع طفلِك:

الأحاديثُ المستمرةُ مع الطفلِ؛ تنمِّي ذكاءَه؛ وتحثُّه على السؤالِ والمعرفةِ.( 88-98% ) من مفرداتِ الطفلِ ذي الثلاثِ سنواتٍ هي مصدرُها الأهلُ، فكلّما تحدّثَ أكثرَ؛ زادتْ فعاليةُ مفرداتِ طفلِك الُّلغويةِ.

– إقرائي لطفلِك:

أثبتتْ الدراساتُأنّ الأطفالَ الذين يقرأ لهم أهلُهم يومياً، ولمدّةٍ لا تقِلُّ عن (20) دقيقةً؛ يصبحونَ على مستوى دراسيّ أفضلَ من أقرانِهم في مراحلِهم العمريةِالمُقبلةِ.

– دَعي طفلَك يلعبْ:

الّلعبُ يعزّزُ الكثيرَ من القدراتِ؛ فهو ينمِّي الذاكرةَ؛ يعلّمُ حلَّ المشاكلَوالمرونةَ في التعاملِ؛بالإضافةِ إلى تطويعِ الذاتِ؛ لذا لا تقيِّدي طفلَك فقط بالمَهامِ والتعليماتِ، اترُكي له فسحةً من اللعبِ والانطلاقِ.

– حددّي من وقتِ التلفازِ:
مشاهدةُ التلفازِ بكثرةٍ؛ يعملُ على تخزينِ الكثيرِ من المَشاهدِ المرئيةِ في الجزءِالمسئولِ عن المرئياتِ في الدماغِ؛ وهو بذلك يحطّمُ القدراتِ الإبداعيةَ للطفلِ، قدِّمي البدائلَ من الألعابِ الذهنيةِ والُّلعبِ التي بإمكانِ طفلِك صُنعها، فالموازنةُ مُهمةٌ جداً.

– احتضني طفلَك:

لمسُ الطفلِ، احتضانُه، هزُّه برِفقٍ، الابتسامُ له، وحتى الغناءُ له؛ كلُّها أمورٌ مغذّيةٌ للطفلِ الصغيرِ، وهي تمدُّ الأساسَ لعقلٍ متطورٍ سليمٍ.

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إذا أحبَبْتِ زوجَك .. فلا تُغيِّريهِ !!

بقلم : كريم الشاذلي أختٌ كريمةٌ أرسلتْ لي على “الإيميل” تشكو من أنَّ زوجَها يؤلِمُها ...