الرئيسية » أسرتي » آباء و أمهات » كيفيَّةُ اختبارِ نموّ حَواسِ طفلِكِ

كيفيَّةُ اختبارِ نموّ حَواسِ طفلِكِ

إذا كنتُ تريدين َالقليل َمن الطمأنينةِ، بأنّ َحواسَ مولودِك تتطورُ؛يمكنُكِ القيام ُببعضِ التجارب ِبنفسكِ:

* هل يتبعُ وجهَكِ أو لعبتَه المفضلة؟

* هل يستجيب ُللضجةِ القريبةِ والأصواتِ؟ إذا وجدتِ أيّ َمشكلةٍ في رؤيتِه؛ فاستشيري طبيباً مختصاً؛ ليتمكن َمن اختبارِه باستخدام ِمُعدّات متطوِّرةٍ.

*يمكنُكِ التركيزُ على ردّة ِفِعلِه على الضوءِ، الضوضاءِ، واللمسِ، وبذلكَ يمكنُكِ النظر ُلحواسِه،وهي تبدأ ُبالنموِّ.
ويحتاجُ الطفلُ إلى أنْ يكون َفي بيئةٍ تُنشّطُ حواسَّه على النحوِ المناسبِ، حيثُ توجدُ مساحةٌ وفرصةٌ لتدريبه ومساعدتِه على تطوير ِمهاراتِه الحركيَّةِ تدريجاً، تحتاجُ إلى أنْ تكون َقادرةً على إرسالِ الرسائل ِباستمرارٍ إلى الدماغِ عن العالم ِمن حولِه منذُ لحظةِ ولادتِه، وقبلَ الولادةِ.  وقد أظهرت ْالأبحاث ُأنّ َهذه الأحاسيسَ تبدأُ عملَها في الرحِمِ.

تنموُ الدماغُ والحواسُّ المرتبطةُ مع بعضِها، كما أنَّها تعمل ُبالتوازي جنب اًإلى جنبٍ مع الطفلِ في مراحلِ النموِّ. والدماغُ هو الذي يديرُ تطوُّر َالحواسِّ،وتحفيزَها في محيطِ الطفلِ.

خلالَ الأشهرِ القليلةِ الأولى من الحياةِ؛ يبدأُ الأطفالُ بتعلُّمِ كيفيَّة ِالتعرُّفِ على الأشكالِ والألوان ِوالأشياءِ.

– الطفلُ يبدأ في رؤيةِ الأشياءِ على مسافات ِمختلفةٍ، والكشفِ عن الحركةِ.

– ومنذُ الشهورِ الأولى يبدأ بالتعرُّفِ على الصوتِ.

– التطوراتُ البصريَّة ُوالسمعيَّةُ تتواصلُ بالنموّ ِبسرعةٍ؛ قبل َأن ْتبدأَ بالانخفاض ِبينَ الرابعةِ أوالخامسة ِمنعمرِه.

– فَهمُ اللغةِ يبدأُ منذُ الولادةِ عن طريقِ التعرُّضِ المستمرِّ لحديث ِالوالدَينِ والغناءِ والقراءةِ للطفلِ.

* المهاراتُ الجسديَّة ُوالحركيَّةُ يمكنُ تقسيمُها إلى المهاراتِ الحركيَّةِ الإجماليَّةِ. على سبيلِ المثالِ «السير»والمهاراتُ الحركيَّةُ الدقيقةُ مِثلَ «التَلوين»،تبدأ ُهذه المهاراتُ منذ ُالولادةِ،وحتىسن ِّالمراهقةِ.

– المهاراتُ الحركيَّةُ الإجماليَّةُ ؛تبدأ في التطور ِقبلَ المهارات ِالحركيَّةِ الدقيقةِ، بمُجردِ إتقانِ المهاراتِ الأساسيَّةِ، واستمرارُ التجربة ِيساعدُكِ على تحسينِ الحركةِ والتنسيقِ،مِثل َالقبضِ على الكرةِ أثناءَ الجري.

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تربية الأبناء في عصر التحديات

بقلم: هناء أبو دية التربيةُ هي المسئولُ الأولُ عن تنشئةِ الجيلِ؛ حيثُ يصلُحُ بصلاحِها ويَفسدُ ...