الرئيسية » سيدتي » ديكور المنزل » خمس نصائح تسبق قرار تجديد منزلك

خمس نصائح تسبق قرار تجديد منزلك

إعداد – إسراء أبو زايدة

لا شك أن قرار إعادة ترميم المنزل، يكون نابعًا من رغبتنا في التغيير والتجديد، الذي ينعكس إيجابًا على نمط حياتنا اليومي، وأوّل خطوة نفكّر فيها هي تجديد طلاء المنزل فنبدأ المشروع بالبحث عن فريق عمل يتقن عمله وينجزه خلال فترة قصيرة.
وأثناء عملية اختيار الألوان تكرّ سُبحة التغييرات، فنحاول التخلص من بعض الأثاث القديم، وإعادة تصميم الديكور الداخلي بما يتناسب مع الألوان والأسلوب الحديث في الزينة المنزلية، مما يؤدي أوّلاً إلى زيادة في الميزانية لم نكن نتوقّعها، فضلاً عن التأخر في إنجاز عملية طلاء المنزل.
لذا، ولتفادي هذه المشكلة التي يقع فيها الكثيرون أثناء تجديد طلاء منازلهم، تقدم “الثريا” عوامل أساسية يجب أخذها بعين الاعتبار قبل طلاء المنزل:

1 – الحرص على النوعية عند تحديد الميزانية

من الشائع أن يبدي مالك منزل أو مكتب ما استعدادًا لإنفاق مزيد من المال على تصميمه، بخلاف المستأجر الذي لا يرى جدوى في الاستثمار كونه لا يملكه فعليًّا.

من هذا المنطلق، لا بد من إنفاق المزيد من المال على طلاء عالي الجودة لا يستلزم لاحقًا صيانة طوال فترة الاستئجار. اختاروا منتجًا أكثر متانةً وقابلاً للتنظيف.

تستطيع الألوان المختارة بعناية أن تضفي طابعًا معينًا أو تملأ الغرفة بحيث لا تنفقون الكثير على أثاث قد لا يتّسع له منزلكم أو مكتبكم التالي، وبهذا يمكنكم التوفير على المدى البعيد.

وإذا كنتم من مالكي المنازل، لا بد من اختيار منتج عالي الجودة لحماية استثماركم، ففي النهاية، يعتبر منزلكم المكان الذي ترتاحون فيه يوم عطلتكم وتستوحون منه الأفكار، كما أنه المكان الذي يحتضن ذكرياتكم العائلية ويمضي فيه أصدقاؤكم أمتع الأوقات، وانعكاس لشخصيتكم ولثقافة محيطكم، وبالتالي، تترتّب عن اختيار منتج عالي الجودة فوائد كثيرة.

2 – تطوير المنزل المثالي الذي تحلمون به

قبل أن تبدؤوا، حاولوا إغناء أسلوبكم التصميميّ ، تزخر مواقع مثل «إنستغرام»، وPinterest، و Houzz بالصور والموارد الضرورية لاستلهام الأفكار، ولا تنسوا زيارة متاجر الأثاث والإكسسوارات المحلية، صوّروا الأشياء التي تحبونها وأدرجوها في تصميمكم، حيث تشكل مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة إلهام ممتازة.

تذكروا أنّ الهدف هو الالتزام بمسار محدّد طوال مراحل العمل أو التجديد إذ يسهل جدًا الانحراف عنه بفعل عروض لافتة يمكن أن تفسد خطتكم بكاملها فتضطرون إلى التعايش مع شيء لم تختاروه بحكمة، فغالبًا ما يشكو العملاء الذين أبدأ العمل معهم من تسرعهم في شراء بعض المنتجات، بالإضافة إلى غياب تصميم أولي.

3 – ما يجب الإبقاء عليه أو التخلص منه

لنفترض أنكم توصلتم إلى ديكور منزلكم أو مكتبكم المثالي، في هذه الحال يشكّل اتخاذ القرار حول ما يبقى وما يجب التخلص منه عملية يطبقها مصمّم أو مستشار تستخدمونه، أو أنتم أنفسكم، فتشترون قطع الأثاث على دفعات على مرّ السنين، تختلف أوقات الفراغ والميزانيات وإيقاع العمل باختلاف الأشخاص.

وإذا فرضنا أنكم تعرفون كيف تريدون أن يبدو منزلكم، من الضروري في هذه المرحلة التخلص مما لا يتناسب مع التصميم الجديد، وتعديل ما يمكن أن يتوافق معه، ووهب الباقي أو بيعه.

وإذا كانت ميزانيتكم منخفضة في الإجمال، قد ترغبون في الابتكار أكثر وإيجاد طرق لنقل أثاث تملكونه إلى منزلكم الجديد، رشّوا مثلاً سكك الستائر القديمة بلون آخر، أو أضيفوا نفحة ألوان بارزة على خزانة خشب قديمة، أو أضيفوا قطعة رخام إلى طاولة موضوعة في المدخل، وربما تقرّرون أيضًا تغيير لون خزائن المطبخ بالكامل، أو خزانة منتجات التنظيف تحت المغسلة.

4 – حسن اختيار المساعدين

لا بد من الاستعداد بحكمة وروّية قبل توظيف أي مساعد، لذا، أعدّوا لائحة بما تتوقعونه منه عندما تقابلونه وتطرحون عليه الأسئلة، وقد يحدث أن ترغبوا في إنجاز العمل في وقت قصير، لذا اسألوه عن عدد العمال في الفريق.
اسألوا أيضًا عن الأدوات المستخدمة وعمّا إذا كان يتعيّن عليكم توفير أيّ منها، فقد ترغبون في شراء أدوات حديثة تساهم في تحقيق نتائج عالية الجودة.

لا تتردّدوا في طلب رؤية الأعمال السابقة التي أنجزها الدهّان في المنطقة، فقد يُسرّ بعض الدهّانين البارعين باستعراض أعمالهم السابقة، وأنا شخصيًا أحبّ ذكر الأسماء المعروفة التي عملت معها عندما أقابل شخصًا جديدًا.
إذًا، إن أردتم تحقيق نتائج فعالة في مشروعكم التالي، احرصوا على القيام ببحث قبل بدء العمل والاستماع إلى الآخرين أكثر من التكلّم، واطلبوا أيضًا مراجع واقعية، سواء كنتم تتعاملون مع مصّمم أو مقاول أو مستشار.

5 – حسن اختيار الألوان

يحدّد اختيار الألوان الطابع الكليّ لمنزلكم ويساهم في تجميل التصميم أو إفساده، يمكن اختيار الألوان أيضًا أن يشكل نقطة البداية وأن يؤخذ في الاعتبار في كل خطوة من مراحل العمل.

في هذا الإطار، لا بدّ من مناقشة مسألة الألوان مبكرًا إن كنتم تستعينون بمصمّم، وأقترح أن تستعينوا دومًا باختصاصي ألوان لتتخذوا معه القرارات النهائية.

قد يستغرق الاتفاق على كل شيء ساعة أو اثنتين، وقد تضطرون إلى حضور بضعة اجتماعات للاختيار وإجراء التجارب والتوصل إلى اللون الأبيض المثالي، وربما تعتمدون مجموعة ألوان تتبدّل بكل سلاسة وانسيابية من غرفة إلى أخرى.

 

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حاربي الشيخوخة بهذه الأطعمة

عزيزتي حواء الطعام الصحي...