الرئيسية » شرفة أدب » عاطف تبكيك أرواح الورى

عاطف تبكيك أرواح الورى

عبده تاعب

عاكفٌ تبيكيكَ أرواحُ الورى
من بقاعِ الأرضِ دمعاً أحمرا

تربويَّا عشتَ تسقي دعوةً
في ظلالِ اللهِ جُهْدَاً مُثْمِرَا

رافعاً رآياتِ توحيدٍ وفي
قلْبِكَ الفَوّاحِ فجرٌ أزهرا

هَمّكَ الإسلامُ والشَّعبُ الذي
ذاقَ أنواعَ المآسي مجْبَرا

كنتَ تهوى أنْ ترانا أمّةً
رأسُها عالٍ على هامِ الذُّرَا

تهدمُ الأصنامَ تطوي ليلَها
تفعلُ المعروفَ تنهى المُنْكَرا

وانطفتْ يا شيخ أرواحٌ ولَمْ
ننْكَسِرْ أو نمْشِ شِبْرَاً للْوَرَا

شامخا ها أنتَ قدْ فارَقْتَنا
مثلما رافقْتَنا عندَ السُّرى

في سبيلِ اللهِ مسرانا ولمْ
نطلبِ الدنيا وعيشاً أصغرا

ليسَ مِنّا فارسٌ في بيتِهِ
ماتَ أو عندَ التّلاقي أدْبَرا

ومِنَ الرّحمنِ بِعْنَا أنْفُسَاً
حُرَّةً واللهُ بالخُلْدِ اشترى

رحمةُ الباري عليكم شيخُنا
وسلامٌ من شراريني جرى

نم قريرَ العينِ دنيانا غدتْ
غابةً كبرى وجُرْحاً أكبرا

وبها الحقُّ غريبٌ مثلما
قارنوا وجهَ الثّريّا بالثّرى

فاقبروه في فؤادي وانثروا
حولَهَ ضوءاً وعِشبا أخضرا

عطِّروا الآفاقَ منْ أخْبَارِهِ
واجعلوا مِلْحَ المآسي سُكَّرا

يا طغاةَ الأرضِ آتٍ يومُكُمْ
وبِنَصْرِ الحَقِّ ربّي أخبرا

 

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عجَزْنا عن الحُبِّ

مشاركة / أروى السعافين العالَمُ يحتاجُ إلى أنْ يتعلمَ ( الحُبَّ ) فكلُّ آفةِ الكونِ ...