الرئيسية » صحتك معنا » صحة الأسرة » الطفيليات المعوية و سوء النظافة الشخصية
أطفال

الطفيليات المعوية و سوء النظافة الشخصية

إعداد: أنوار هنية

بالتعاون مع دائرة التثقيف الأسري في وزارة الصحة

أطفالتشكل الطفيليات عالما واسعا كثير الأفراد والتي تعيش على حساب عائلها فتشاركه في غذائه وتسبب له الكثير من المضاعفات. والطفيليات المعوية (وتشمل الديدان) متخصصة في العيش في الجهاز الهضمي للإنسان.

بعض الأنواع من الطفيليات والديدان المعوية

الدودة الدبوسية:
وهي أكثر أنواع الديدان انتشاراً بين الأطفال، تعيش في الأمعاء الغليظة وفي الزائدة الدودية (الأعور) للإنسان، يبلغ طولها 1سم ، وتعيش من 5-6 أسابيع وهي غالبا ما تموت بعد وضع البيض ، تضع الأنثى بيوضها ليلاً حول فتحة الشرج فيلتصق بالجلد والثياب الداخلية. أثناء حركة الدودة حول الشرج تسبب حكة تدفع الطفل إلى الهرش في تلك المنطقة حاملاً البيوض في أصابعه وتحت أظافره، وتنتقل العدوى عندما يضع أصابعه في فمه وقد ينتقل إلى الآخرين الذين يلعبون مع الطفل، أو يتعاملون مع ملابس الطفل أو فرش سريره، أو إلى الطعام أو الشراب.

الأعراض والمضاعفات:
• حكة حول فتحة الشرج خاصة أثناء الليل.
• القلق والأرق والحساسية.
• ألم في البطن وغثيان وقيء وفقدان للشهية وإسهال
• من مضاعفاتها التهابات الزائدة الدودية وعند الإناث قد تؤدي إلى التهابات مهبلية.

دودة الإسكارس:
دودة كبيرة الحجم، طولها من 20-30 سم، تتغذى على الفضلات في الأمعاء، تضع الأنثى آلاف البويضات كل يوم، وتخرج مع البراز وهي ليست معدية بعد نزولها مباشرة، بل يلزمها البقاء في بيئة مناسبة حتى تتكون اليرقات داخل البويضات وتصبح معدية بعد 2-3 أسابيع، وعندما يبتلعها الإنسان تخترق جدار الأمعاء إلى الأوردة وتصل إلى القلب مع الدم ثم الرئتين فالشعب الهوائية والحلق وتعود ثانية إلى الأمعاء الدقيقة.

الأعراض والمضاعفات:
• آلام في البطن مصحوبة بتقلصات.
• فقدان الشهية وفقدان الوزن.
• في الأطفال قد يشكو الوالدان من كثرة لعاب الطفل أثناء النوم وأنه يطحن أسنانه “يكز عليها” أثناء النوم.
• التهابات بالرئة وكحة نتيجة تهيج الشعب الهوائية.
• من مضاعفاتها انسداد في الأمعاء (كتلة ديدان) وفقر الدم.

الانتاميبا:
كائنات بالغة الصغر تسمى طفيليات، تعيش في الأمعاء، تتغذى على الفضلات في بداية حياتها، وفي مرحلة معينة تهاجم جدار الأمعاء وتتغذى على الدم، وقد تخترق الأوعية الدموية للأمعاء وتصل إلى الكبد أو الرئة أو أعضاء أخرى من الجسم محدثة بها التهاباً، تخرج مع البراز بأعداد هائلة وتحدث العدوى عندما يتناولها الإنسان مع الطعام أو المياه فتتكاثر ثانية في الأمعاء.

الأعراض والمضاعفات:
• نوبات إسهال يتبعها إمساك أحياناً.
• ليونة في البراز مصحوباً بمخاط ودم.
• تقلصات بالأمعاء ومغص وألم أسفل البطن.
• الرغبة الدائمة في التبرز ( الزحار الأميبي).
• من مضاعفاتها تضخم بالكبد مع خراج، وإصابة الرئة والمخ أحيانا.

الجارديا:
ليست ديدانا وإنما طفيليات تعيش في الإثنى عشر، وتتغذى على الأغذية الموجودة في الأمعاء وتتكاثر بأعداد كبيرة قد تغطي جدار الأمعاء وتمنع امتصاص الغذاء، يساعد تقلص الأمعاء والإسهال على خروجها مع البراز، وتنتقل العدوى عندما يتناولها الإنسان مع الأطعمة أو المياه الملوثة.

الأعراض:
• إسهال حاد مع رغاوى خاصة عند الأطفال.
• مغص وآلام أعلى البطن مع وقيء ونفخة (غازات).

رسائل في النظافة الشخصية وطرق الوقاية:
• النظافة الشخصية و العامة والمواظبة على قص الأظافر خاصة للأطفال.
• غسل الأيدي جيدا بالماء والصابون قبل الأكل وبعد التبرز، وقبل استعمال المناشف أو لمس أي شيء آخر.
• غسل الملابس الداخلية في وعاء خاص، وغليها ثم كيها إن أمكن (خاصة في حالة الإصابة بالدودة الدبوسية).
• تجنب المأكولات الملوثة.
• التأكد من خلو الحيوانات الأليفة في المنزل من الأمراض الطفيلية.
• الفحص الدوري كل ستة أشهر لبراز الطفل حتى في حالة عدم وجود الأعراض.
• مكافحة الحشرات كالذباب والصراصير
• الحرص على نظافة دورات المياه وتنظيفها بالمطهرات بشكل دوري وبقاء الأرضيات جافة
• عدم دخول الحمام حفاة الأقدام مع الحرص على توفير حذاء خاص
• عدم التبرز في الخلاء ومراعاة استخدام دورات مياه صحية و تطهيرها
• غسل الخضروات ، التي تستهلك طازجة ،جيداً بماء نظيف والطهي الجيد للأنواع الأخرى من الخضروات ، لضمان القضاء على الطور المعدي
• الكشف الطبي الدوري على الخدم والباعة العاملين في مجالات بيع وتداول وإعداد وتصنيع الأغذية

عن إدارة الموقع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

طرُقٌ علاجيةٌ للتخلّصِ من الكَلفِ

إعداد: دكتور “وسام سكر” أخصائيةٌ جلدية يُعرفُ الكَلفُ(Melasma) بأنه سُمرةٌ أو تبدُّلٌ ولونٌ غامقٌ يصيبُ ...