الرئيسية » صحتك معنا » صحة الأسرة » كابوس الفشل الكلوي..كيف تتجنبه؟

كابوس الفشل الكلوي..كيف تتجنبه؟


إعداد: أنوار هنية

بالتعاون مع دائرة التثقيف الأسري في وزارة الصحة

الكلىقد يصيبك التوتر و الارتباك حينما تستمع لمصطح الفشل الكلوي، لخطورته الكبيرة على صحة الإنسان، وقديما قالوا “درهم وقاية خير من قنطار علاج”، “الثريا” تسلط الضوء على آليات الوقاية من الفشل الكلوي ليأخذ القراء بأسباب الوقاية.

ما المقصود بالفشل الكلوي؟
هو توقف مفاجئ لعمل وظائف الكليتين لبضع ساعات أو أيام أو أسابيع وذلك نتيجة لنقص الإمداد من الأكسجين والتغذية، ويحدث ذلك عند انخفاض ضغط الدم لفترة طويلة أو نتيجة لمرض حاد يصيب الكليتين، ويتضاعف الأثر إذا تكرر ذلك على فترات متقاربة.

2- ما أهم أسباب الفشل الكلوي؟
نقص السوائل فى الجسم، وفشل عمل عضلة القلب، تناول بعض الأدوية التي تؤثر على الكلى، ومرض الذئبة الحمراء، كذلك التهاب المسالك البولية، والهبوط الحاد في ضغط الدم الناتج عن النزيف الحاد، كذلك سموم البكتريا التي تلوث الجروح النازفة في الحوادث، وبعض العمليات الجراحية. . انسداد شرايين الإمداد للكليتين نتيجة تجلط الدم ، أو التهابات الشعيرات الدموية الحادة، و‏الاستعمال الخاطئ لبعض الأدوية، وبصفة خاصة المضادات الحيوية .

3- ما النتائج المترتبة على الفشل الكلوي؟
الفشل الكلوي يؤدي إلى توقف خروج البول تدريجيا، والقيء، والهزال العام الذي ينتهي بالغيبوبة نتيجة إلى ارتفاع البولينا فى الدم والإمساك، وهبوط فى عمل القلب، وفقر الدم، و زيادة البوتاسيوم فى الدم.

وتوقف الكليتين عن العمل يؤدي إلى تراكم السموم؛ حيث تعد عملية إفراز السموم وطردها مع البول إلى الخارج من أهم وظائف الكليتين، كما يؤدي إلى ‏ضعف النمو عند الأطفال؛ ويحدث ذلك بسبب ازدياد حموضة الدم، ونقص فيتامين (د) اللازم لبناء العظام، وعدم الاستجابة لهرمون النمو بسبب وجود البولينا، وتؤدي هذه العوامل إلى ضعف النمو عند الأطفال.

كذلك من النتائج المترتبة على الفشل الكلوي الكساح الكلوي Renal-Rickets؛ وهو نوع من أنواع الكساح الناتج عن اضطرابات في وظيفة الكليتين مما يؤثر على عنصري الكالسيوم والفسفور ومن ثم ترسيبهما في العظام، و يؤدي إلى فقر الدم ( الأنيميا ) ‏Anemia، وذلك نتيجة نقص هرمون الخضاب Erythropiotin في الدم، وارتفاع حموضة الدم، واختلال توازن الأملاح والسوائل في الجسم .

4- ما أعراض و علامات الفشل الكلوي؟
قد لا يشكو مريض الفشل الكلوي من أعراض لعدة أيام بعد توقف الكليتين عن العمل بصفة حادة، و ذلك إلى حين تجمع كمية كافية من السموم لإحداث الأعراض الملموسة، إلا أن بعض المرضى يمكنهم ملاحظة نقص كمية البول، و خاصة عند وجود انسداد بالحالب حيث يكون المغص إشارة واضحة لذلك، وتبدأ الشكوى الناتجة عن تسمم الفشل الكلوي (تسمم البولينا) عادة في اليوم الرابع أو الخامس من حدوث الفشل الكلوي الحاد.

وتبدأ الأعراض في الأيام التالية مضافا إليها وبشكل تدريجي الأعراض الأخرى للفشل الكلوي الحاد وهي تشمل:
* زيادة في عمق التنفس وسرعته، وذلك بسبب زيادة حموضة الدم، ويشكو المريض أحيانا من صعوبة التنفس نتيجة احتقان الرئتين، أو الإحساس بألم أثناء التنفس ‏بسبب التهاب الغشاء البلوري المغلف للرئتين نتيجة ترسيب بلورات البولينا.
* ‏الشعور بتنميل والخدل بالأطراف وضعف بالعضلات، مع رجفة تزداد شدتها إلى أن تصل إلى التشنج العام.
* ‏الدوخة وعدم القدرة على التركيز مع الرغبة في النوم وتزداد إلى أن تصل إلى ‏الغيبوبة.
* ‏خفقان واضطراب النبض مع ألم في منطقة القلب.
* جفاف الجلد والأغشية المخاطية خاصة بالفم والبلعوم.
* تلون الجلد بلون ترابي، مع احتمال ظهور بلورات بيضاء صغيرة على الوجه واليدين تمثل ترسيب البولينا.

5- كيف يمكن تشخيص الفشل الكلوي؟
يمكن تشخيص الفشل الكلوي عن طريق تحاليل الدم، وظائف الكلى، البولينا والكرياتنين، وأيضا عن طريق عمل الترساوند للكلى

6- كيف يمكن علاج الفشل الكلوي؟
حسب الأسباب التي أدت إلى الفشل مثلا في حالة الجفاف فقط تعويض بالسوائل وهكذا حسب السبب، ومن الممكن أن نعالجه عن طريق الغسيل الدموى للكلى.

عن إدارة الموقع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للبلحِ فوائدُ جمّة تعزّزُ صحتَك

للبلحِ فوائدُ عديدة لمختلفِ أجزاءِ الجسم .ويعودُ ذلك الى غناهُ بالعديدِ من المكوناتِ، والقيمِ الغذائيةِ ...