الرئيسية » أسرتي » شباب (صفحة 2)

شباب

” لحوم العلماء مسمومة “

أود في هذا المقال أن أحذر من قضية بالغة الخطورة ، عواقبها وخيمة فلا قيمة لأمة العلم والعلماء، ولا هيبة لأمة الجهاد والاستشهاد – عند الأعداء- إن بقى هذا الخطر الداهم – لا أقول من الخارج بل من الداخل- يستشري؛ ....

أكمل القراءة »

أربعُ مهندساتٍ يخترِعنَ طاولةً متعدِّدةَ الاتجاهاتِ بالَّلمسِ

السعادة : خاص لم تكنْ الفكرةُ مجردَ فكرةٍ ستُقدَّمُ لبحثِ تخرُّجٍ، وينتهي الأمرُ؛ إنما كان الهدفُ هو اختراعٌ يفيدُ المجتمعَ، ويساهمُ في تطويرِه ورُقيِّه، هذا ما حاولَ فريقُ “For Touch ” والذي يضمُّ أربعةً من المهندساتِ صاحباتِ مشروعِ ( Multi Touch Table )وهم ” حنين المصري، ووفاء عودة، وميساء الصفدي، ونسمة حمدونة ” خرّيجاتٌ من قسمِ هندسةِ الحاسوبِ في الجامعةِ ...

أكمل القراءة »

” كونوا كربيعة وإياكم وضعف البصيرة”

بقلم/ د. صادق قنديل أساس المشكلة  فيما نعانيه اليوم من تصرف بعض الشباب، هو ضعف البصيرة بحقيقة أحكام الشريعة، وقلة الفقه في تعمق ومعرفة أسرارها، وعدم القدرة على فهم مقاصدها، مما أدى ذلك إلى أنك تجد من الشباب من يشتغل بالمسائل الجزئية، عن القضايا الأساسية التي تتعلق بالأمة وحاضرها ومستقبلها، وليس صواباً أن نترك تقرير الحكم الشرعي في الأمور الفرعية ...

أكمل القراءة »

الكفيفُ “عبد العزيز” درستُ صحافة، وتحدّيتُ إعاقتي

إعداد: ابتسام مهدي لم تقِفْ إعاقةُ البصرِ حجَرَ عَثرةٍ في طريق الشاب “عبد العزيز كريم” 23 عاماً ,ليتحدّى إعاقتَه، ويُصِرَّ على أنْ يلتحقَ بقسم الصحافة والأعلام في الجامعة الإسلامية ,و على الرغم من صعوبات العملِ الإعلامي ، فإنّ الشابَّ الكفيفَ استطاع أنْ يشُقَّ طريقه؛ ليصبح إعلامياً متألّقاً ، ومذيعاً يُعِدُّ ويقدِّم البرامج في عددٍ من الإذاعات المحلية . وقد أحبَّ ...

أكمل القراءة »

الموضةُ بينَ الهَوسِ والجنونِ وفقدانِ المضمونِ..!

بقلم: حسن النجار إنَّ اللهَ جميلٌ يُحبُّ الجمالَ، وجميعُنا يبحثُ عن جمالِ الحضورِ؛ الرجالُ  والنساءُ على حدٍّ سواء، فالمَظهرُ الخارجيُّ الأنيقُ له دَورٌ مُهِمٌّ في إظهارِ جمالِ المرأةِ، ولاشكَّ أنّ الحجابَ الشرعيَّ من أفضلِ ما تزَيَّنتْ به المرأةُ عندَ خروجِها من بيتِها. وقد ذَكرَ اللهُ _سبحانه وتعالى_ أنَّ خيرَ ما نَلبسُه ونَتزيَّنُ به؛ هو لِباسُ التقوَى، حيثُ قالَ تعالى:(يا بني ...

أكمل القراءة »

تفاءلي واقنعي بما لديكِ

بقلم/ آية حاتم إسليم إلى كلِّ فتاةٍ سلكتْ طريقَ الحقِّ، وحملتْ رسالةَ الصدقِ، إلى كلِّ مُربّيةٍ جاهدتْ بكلمتِها، وحافظتْ على قِيَمِها، وزكَتْ بعِلمِها، إلى كلِّ أُمٍّ ربّتْ أبناءَها على التقوى، وأنشأتْهم على السُّنةِ، وحبّبتْ إليهم الفضيلةَ، إلى كلِّ مَهمومةٍ حزينةٍ؛ اسْعَدي وافرحي بقُربِ الفرجِ، ورعايةِ اللهِ، وعظيمِ الأجرِ، وتكفيرِ السيئاتِ، أيتُها الأختُ الفاضلةُ، إذا عرفتِ اللهَ؛ فأنتِ أكبرُ من أكبرِ ...

أكمل القراءة »

هجرةُ الشبابِ بغزةَ..أحلامٌ وهميةٌ في طريقٍ مُظلِمٍ

بقلم/ حسن النجار تَغيّرَ لونُ الحياةِ في عيونِ الكثيرِ من الشبابِ الفلسطينيّ_ خاصةً في قطاعِ غزةَ_ في ظِلِّ تَدهورِ الأوضاعِ الاقتصاديةِ والاجتماعيةِ والسياسيةِ، وزيادةِ نسبةِ البطالةِ التي تركتْ آثارَها على الشبابِ الغزيّ، فباتت الهجرةُ تشكّلُ نافذةَ أملٍ لمُعظمِ شبابِ غزة، وأضحتْ مُجردَ أحلامٍ ورديةٍ يسعَونَ لتحقيقِها دونَ معرفةِ الوِجهةِ الحقيقةِ التي يرغبونَ بالتوجُّهِ لها، ودونَ معرفةِ ما ينتظرُهم خلفَ الحدودِ.. ...

أكمل القراءة »

هشتاجات وطنية تغزو عقول شبابنا

هشتاجات وطنية تغزو عقول شبابنا السعادة.. علي دوله بعد أنْ أصبح “الهاشتاج” عصبَ مواقعِ التواصل الاجتماعي، وجدَ شبابُ غزة في استخدامِه قوةً ضاغطةً على العالمِ الخارجي ،  وتبرزُ أهمية الهاشتاج في قدرتِه على حشدِ أكبرِ عددٍ ممكن، تحتَ مسمّى واحدٍ، وهدفٍ واحد، مع ضمانِ البعثرةِ الجغرافيةِ، والتنوعِ الفكري، ولذلك يكونُ التأثيرُ إيجاباً، ويفتحُ المجالَ لزيادةِ الوعي بقضيتِهم،  والدفاعِ عنها من ...

أكمل القراءة »

استغلالُ المتدرِّبين في المؤسساتِ بحاجةٍ لبرنامجٍ وطني

السعادة: خاص لا يختلفُ اثنانِ في غزة على أنّ هناك استغلالٌ واضحٌ للمتطوعينَ والمتدربينَ في المؤسساتِ والجمعياتِ الأهليةِ، التي تفتحُ أبوابَها لجيوشِ المتطوعينَ.. ليس إيماناً بنجاعةِ التطوعِ وضرورتِه لبناءِ المجتمعاتِ؛ وإنما لإستراتيجيةٍ مؤسساتيةٍ تقومُ على استغلالِ قدراتِ المتطوعينَ بأقصى صورةٍ ممكنةٍ، مقابلَ شهادةِ تَطوّعٍ لا تُغني ولا تُسمنُ من جوعٍ في سوقِ الوظيفة . يواجهُ العديدُ من الخريجينَ الجامعيينَ الجُددِ، ...

أكمل القراءة »

الفتاةُ العزباءُ ضغوطٌ اجتماعيةٌ وأسريةٌ ونفسيةٌ

تحقيق- أمل زياد عيد تخطّتْ “سناء” الثلاثين من عمرِها دون زواجٍ، حيث أنها ما زالت آنسةً في بيت أهلِها ، ولكنْ ما تتحمّله من ضغوطٍ وعقوباتٍ بسببِ تأخُرِها في الزواجِ؛ لا يتحمّلُه بشرٌ -على حدِّ وصفِها- فسؤال ” لماذا لم تتزوَّجي حتى الآن “؟ يلاحقُها في كلِّ مكان ، ونظراتُ الناس التي تَغلبُ عليها نظرةُ الشفقةِ والاستغرابِ من وقْفِ حالِها ...

أكمل القراءة »