كتاب الثريا

قراءة في التشكيلات المدرسية

د. جواد محمد الشيخ خليل- خبير في الشئون التربوية
كتب

قبل نهاية العام الدراسي يبدأ التحضير للتشكيلات المدرسية للعام القادم، وكانت هناك بعض المفاجآت هذا العام بالنسبة للتشكيلات المدرسية، منها عودة الصف العاشر لأحضان المرحلة الثانوية مرة أخرى.

وهذا  من وجهة نظري خطوة إيجابية وفاعلة بإذن الله لما للصف العاشر من خصوصية أقرب للمرحلة الثانوية منها للمرحلة الأساسية من ناحية البناء الفسيولوجي للطالب ومن ناحية طبيعة المنهاج الدراسي الذي يعتبر أكثر صعوبة من منهاج المرحلة الأساسية وبحاجة إلى معلم متخصص وليس معلم المرحلة الأساسية.

ونجد أن هناك عودة للمرحلة السابقة بعودة الصف الأول حتى السادس أو السابع، وهذه الخطوة لم أجد لها مبررا خاصة وأن فترة الأول حتى الرابع والخامس حتى السابع اقرب من ناحية التغيرات الفسيولوجية والسلوكية والمعرفية، للطالب لأن هذه المراحل منفصلة عن بعضها البعض في خصائصها النمائية والمعرفية والعقلية.

و أيضا تناثرت في الميدان أقاويل مفادها  أن الثانوية العامة “التوجيهي” ستعمل  من العام القادم  بنظام الفترتين (صباحي – مسائي) كبقية المراحل و أتمنى أن يكون هذا الخبر غير صحيح لما له من آثار وانعكاسات سلبية على طلبة ومعلمي الثانوية العامة وعلى المجتمع  بأكمله ، أتمنى أن يكون السعي لتحويل جميع المدارس التي تعمل بنظام الفترتين إلى نظام الفترة الواحدة، وألا يكون العكس وتصبح الثانوية العامة في الفصل الثاني فترة مسائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى