غير مصنف

الروح تبكي في المدى حلبا

شعر :أ.د.عبد الخالق العف

الروح تبكي في المدى حلبا
شهباء كانت تحضن الشهبا
أبكي على ليلى التي قصوا
جدائلها الصغيرة

وتخضبت بشقائق النعمان
طاهرة الضفيرة
مذبوحة برواجم الروس المغيرة
ما ذنبنا؟

هزت ضمائرنا المجمدة الأسيرة
بشار يفتل شاربيه متمتما :
هذي الدماء ضريبة الثورة
يا شامنا الحرة

قومي على باب المعرة
واستصرخي فيها رهين المحبسين
واستولدي رحم المجرة
وتعلقي بالواحد الفرد الصمد

أهذا ما جناه أبي علي ؟
وما جنيت على أحد
يا رهين المحبسين
ألا خرجت من الرخام
كي لا نواري ما تبقى من شآم للأبد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى