شاعر وقضيةشرفة أدب

عجَزْنا عن الحُبِّ

مشاركة / أروى السعافين

العالَمُ يحتاجُ إلى أنْ يتعلمَ ( الحُبَّ ) فكلُّ آفةِ الكونِ الآنَ؛ هي في أننا لم ولن نعرفَ ماهيّةَ الحُبِّ أبداً ..!

الحبُّ في مفهومِنا البَشريِّ القاصرِ هو شهوةٌ عابرةٌ !!

  كباقي دآبـــــّةِ الأرضِ، تَعلّموا الحبَّ ..

اختصِروا الطريقَ على أنفسِكم ..

وتعلّموا أنْ تُحبّوا اللهَ أولاً  ،

فكُلُّ حبٍّ مع اللهِ يُعلِّمُكَ ما تَجهلُ ..

جرِّبوا حُبَّ اللهِ بدايةً   ،

ستَجدُ اللهَ يُنجّيكَ من نفسِكَ،

ثُم  من متاعبِ الناسِ حولك، سيُخلّصُك الرحمنُ الرحيمُ من سمومِك ..

ستتَحرّرُ من حُبِّ الشيطانِ لكَ لتُرفعَ درجةً  ، إلى حُبٍّ طاهرٍ  ،إلى أسمَى مراتبِ العُلا والعفافِ؛

ارتقِ أيُّها المخلوقُ الضعيفُ .. وتعلّمْ الحُبَّ ..

 

اظهر المزيد

إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق