الرئيسية » مركز الاستشارات » فتاوى » 3- يطالبُني زوجي مقاطعةَ إحدى أقربائه

3- يطالبُني زوجي مقاطعةَ إحدى أقربائه

  • يطالبُني زوجي مقاطعةَ إحدى أقربائه؛ بسبب خلاف قديم بينهم ، هل أطيعُه أم لا ، وهل آثَمُ إذا فعلتُ ما يريد ؟

صلةُ الرحم من الواجباتِ التي جاء بها الشرع، ورتّب عليها أجوراً، ومنافعَ دنيوية، فقد قال صلی الله عليه وسلم:( مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُبْسَطَ لَهُ فِي رِزْقِهِ، أَوْ يُنْسَأَ لَهُ فِي أَثَرِهِ، فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ).
وجعل في القطيعة الإثمَ العظيم، فقال( لَا يَدْخُلُ الْجَنَّةَ قَاطِعٌ)، وعليه فإنْ كان من يأمرُك زوجُك بقطيعتِهم ممن تجبُ عليك صلتُهم؛ فلا طاعةَ له، وتخيّري من وسائل الصلةِ ما لا يوقِعك في مشاكلَ مع زوجك، أمّا إنْ كانوا ممن لا يجب عليك صلتهم؛ ﻷنهم ليسوا أرحاماً لك؛ فأطيعي زوجك، واجتهدي في نصحه بأنْ يصل أقاربه هؤلاء.

عن إدارة الثريا

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هجر المسلم فوق ثلاثة أيام

عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه مرفوعاً: "تعرض أعمال الناس في كل جمعة مرتين، يوم الاثنين ويوم الخميس، فيغفر لكل عبد مؤمن إلا عبداً بينه وبين أخيه شحناء، فيقال: اتركوا أو أركوا (يعني أخروا) هذين حتى يفيئا".