دين ودنيامركز الاستشارات

3- يطالبُني زوجي مقاطعةَ إحدى أقربائه

  • يطالبُني زوجي مقاطعةَ إحدى أقربائه؛ بسبب خلاف قديم بينهم ، هل أطيعُه أم لا ، وهل آثَمُ إذا فعلتُ ما يريد ؟

صلةُ الرحم من الواجباتِ التي جاء بها الشرع، ورتّب عليها أجوراً، ومنافعَ دنيوية، فقد قال صلی الله عليه وسلم:( مَنْ سَرَّهُ أَنْ يُبْسَطَ لَهُ فِي رِزْقِهِ، أَوْ يُنْسَأَ لَهُ فِي أَثَرِهِ، فَلْيَصِلْ رَحِمَهُ).
وجعل في القطيعة الإثمَ العظيم، فقال( لَا يَدْخُلُ الْجَنَّةَ قَاطِعٌ)، وعليه فإنْ كان من يأمرُك زوجُك بقطيعتِهم ممن تجبُ عليك صلتُهم؛ فلا طاعةَ له، وتخيّري من وسائل الصلةِ ما لا يوقِعك في مشاكلَ مع زوجك، أمّا إنْ كانوا ممن لا يجب عليك صلتهم؛ ﻷنهم ليسوا أرحاماً لك؛ فأطيعي زوجك، واجتهدي في نصحه بأنْ يصل أقاربه هؤلاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى