دين ودنيا

هل يجوزُ للمرأةِ المتوفَّى زوجَها أنْ تودّعَه ؟

الثريا : خاص

هل يجوزُ للمرأةِ المتوفَّى زوجَها أنْ تودّعَه أو تقبّلَه بعد تكفينه؟

يجيب عن التساؤل د. محمود عجور رئيس لجنة الإفتاء في الكلية الجامعية

وداع الزوجة لزوجهايجوزُ للمرأةِ أنْ تودّعَ زوجَها الميتَ بتقبيلِه بعد غسلِه وتكفينِه، وكذلك يجوزُ للزوجِ أنْ يودّعَ زوجتَه الميتةَ، لأنه يجوزُ لها أنْ تغسِّلَه، فالتوديعُ والتقبيلُ له من بابٍ أولى، ولا يصِحُّ كلامُ العامّةِ أنّ ذلك ناقضٌ لوضوءِ الميّت.

وقد وردتْ أحاديثُ ثابتةٌ عن النبيِّ صلى الله عليه وسلم في تقبيلِ الميتِ، منها حديثُ عائشة وابنِ عباس ( أنّ أبا بكر رضي الله عنه قبَّلَ النبيَّ صلى الله عليه وسلم بعد موتِه ) رواهُ البخاري .

وعن عائشةَ رضي الله عنها قالت :( قبَّل رسولُ الله صلى الله عليه وسلم عثمانَ بن مظعون وهو ميِّتٌ، فكأني أنظرُ إلى دموعِه تسيلُ على خديه )، وخلاصةُ الأمرِ أنه يجوزُ للمرأةِ أنْ تودّعَ زوجَها الميتَ، وكذا يجوزُ للزوجِ أنْ يودّعَ زوجتَه الميتة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى