عالم الجمال

هل اللوزُ مفيدٌ لفقدانِ الوزنِ؟

نعلمُ أنّ اللوزَ له مذاقٌ رائعٌ؛ ويحتوي على نسبٍ عاليةٍ من البروتينِ والدهونِ الصحيةِ؛ لكنّ السؤالَ: هل تساعدُ المكسّراتُ في تخفيفِ الوزنِ؟

هناك أقوالٌ شائعةٌ بشأنِ اعتبارِ اللوزِ أداةً لإنقاصِ الوزنِ، يُقصدُ بذلك أنّ اللوزَ مُشبِعٌ، ويمنعُ من الإفراطِ في تناولِ الطعامِ؛ حيثُ وجدتْ دراسةٌ أنّ أولئكَ الذين يستكملونَ وجباتِهم الغذائيةَ من خلالِ تناولِ اللوزِ؛ قد فقدوا وزناً أكبرَ من أولئكَ الذين يستكملونَ وجباتِهم مع “الكربوهيدرات” المعقّدةِ.

وقد وجدتْ دراسةٌ أخرى أنّ الأشخاصَ الذين يتناولونَ اللوزَ بشكلٍ يوميٍّ؛ لم يكسبوا أو يزدادوا وزناً؛ بالرغمِ من استهلاكِهم لمئاتٍ من السعراتِ الحراريةِ يومياً، حيثُ استخلصَ الخبراءُ أنّ السببَ الرئيسَ في عدمِ اكتسابِهم وزناً؛ يعودُ إلي تناولِ اللوزِ الذي يمنعُ الشعورَ بالجوعِ.

السببُ الآخَرُ في أنّ اللوزَقد يكونُ مفيداً لفقدانِ بعضِ الوزن:   كشفتْ الأبحاثُ أنّ الجسمَ لا يمتصُّ كلَّ السعراتِ الحراريةِ، ويعتقدُ العلماءُ أنّ اللوزَ يحتوي في الواقعِ على أقلَّ من (20-30%) من السعراتِ الحراريةِ التي تشيرُ إليه الملصقاتُ الغذائيةُ.

كما وجدتْ إحدى الدراساتِ أنّ اتباعَ نظامٍ غذائيٍّ عالي البروتين؛ يمكنُ أنْ يعزّزَ من عمليةِ الأيضِ، ووجدتْ أنّ البروتينَ يؤثّرُ على الشهيةِ، وهو وجبةٌ مُشبِعةٌ.

وقد أظهرتْ الدراساتُ أنّ تناوُلَ اللوزِ يمنعُ من الإفراطِ في تناولِ الطعامِ،  فاللوزُ وجبةٌ خفيفةٌ صحيةٌ ومشبِعةٌ.

مع ذلك لابدّ من الأخذِ في الاعتبارِ؛ أنه يؤثّرُ في السعراتِ الحراريةِ؛ حيثُ أنّ اللوزَ يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الدهونِ؛ التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من السعراتِ الحراريةِ؛ إذْ إنَّ أوقيةً من اللوزِ تحتوي على حوالي (160 )سعرةً حراريةً، و(14) جراماً من الدهونِ و( 6) جرام من البروتينِ،

تلكَ النسبةُ القليلةُ من اللوزِ تؤثّرُ في الوزنِ؛ لذلك حاوِلي ألّا تتناولي الكثيرَ منه.

الوسوم
اظهر المزيد

إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق