الرئيسية » أسرتي » آباء و أمهات » ورثت عن والديها الشعر والرسم

ورثت عن والديها الشعر والرسم

المتفوقة نور رامي سعد

كنت في الماضي تنظرين إلى أنني عقيم عن انجاب تفوق تنبهر له العيون ، أفلا يتمهل قليلا ويرأف كثيرا قلب حبيبتي لعقمي الذي داهمني في قلة حيلتي ،وإقفال أبواب الحياة من حولي دون أنيس ، تعلمينني حبيبتي أكثر مما أعلم نفسي ، فلا تيأسي ، وانتظري شمسا تكاد تنفلق من السطوع .

هذه الكلمات ليست قطعة أدبية لكاتب مشهور ، بل هي رسالة نور رامي سعد المتفوقة في الثانوية العامة بمعدل 99% لوالدتها فنانة الكاريكاتير أمية جحا قبل ظهور النتيجة بثلاثة أيام .

ونور هي  ابنة الشهيد المهندس رامي سعد ، استشهد والدها هو يتصدى لقوات الاحتلال التي ارتكبت مجزرة في حي الشجاعية عام 2003م، وكانت حينها تبلغ من العمر ثمانية أشهر .

كان الحرمان من الأب دافع نور نحو الجد والاجتهاد التحدي والصمود والتفوق  فكان الأب نموذج وقدورة لنور تسير على خطاه وتستنشق عبق إبداعه وتهتم بكل تفاصيله ، ورثثت من والدها حب العلم والشعر والخطابة وورثت من والدتها موهبة الرسم والإبداع فيه .

وعن نظام دراستها في الثانوية العامة  تقول بكل صراحة أنها لم تختم المنهاج بالفصل الأول لكنها كانت تذاكر وتراجع الدروس أولا بأول، وأنها اجتهدت في الدراسة في آخرين شهرين حتى استطاعت ختم المنهاج ثلاث مرات، و كانت تأتيها  أحيانا لحظات إحباط من كثرة الضغط والتوتر نتيجة الدراسة فكانت تقوم بالتفريغ عن النفس بقراءة القرآن والجلوس على سطح المنزل أو التحدث مع عمتها ، وتنصح الطلبة بأنه يجب أيكون الهدف رئيسي بأن تخدم وطنك وترتقي بنفسك وليس هدفا ثانويا،  هكذا كانت تتغلب على لحظات الإحباط.

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

احذري تَعلُّقَ طفلِك بالجوالِ ؛ فإنّ له مَخاطرَ كثيرةً

نصائحُ تقدّمُها الأخصائيةُ التربوية “فاطمة عيد” : أحيانًا يلجأُ الآباءُ والأمهاتُ إلى إعطاءِ الطفلِ الجوالِ ...