الرئيسية » صحتك معنا » صحة الأسرة » كيف تقي طفلَكِ حساسيةَ البيض؟

كيف تقي طفلَكِ حساسيةَ البيض؟

بعضُ الأطفالِ يكون لديهم حساسيةٌ من البيض، حيث يظهرُ ردُّ فعلٍ لجهازِ المناعةِ بالجسمِ عند تناولِ الطفلِ للبيض، ويحدثُ ذلك عند أكلِ البيضِ ودخولِه للجهازِ الهضمي فيعتقدُ الجسمُ أنّ البروتينَ الموجودَ بالبيضِ جسمٌ غريبٌ ضارٌ للجسم ،فيبدأ جهازُ المناعةِ في مهاجمته عن طريق تكوينِ أجسامٍ مضادّة له. وينتجُ عن ذلك إفرازُ الجسمِ لبعضِ الموادِ الكيميائيةِ منها الهستامين. لذلك عند تناولِ الطفلِ للبيضِ أو أيِّ طعامٍ يحتوي على البيضِ؛ يبدأ جهازُ المناعةِ  في الجسمِ  بإطلاقِ وسائلَ دفاعيةً من المواد الكيميائيةِ لحمايةِ الجسم. وإطلاقُ هذه الموادِّ الكيميائيةِ يمكن أنْ يؤثرَ على الجهازِ التنفسي، الجهازِ الهضمي، القلبِ والجهاز الدوري، والجلدِ مؤدّياً إلى ظهورِ بعضِ أعراضِ الحساسيةِ مثل الغثيانِ، الصداع، مشاكلِ بالتنفس، ألمِ المعدة، وطفحٍ جلدي.

وعادةً تظهرُ حساسيةُ البيض لدى الطفلِ وهو في عمرٍ صغير. و حساسيةُ البيضِ مثلُ أغلبِ أنواعِ الحساسيةِ، تظهرُ خلال دقائقَ إلى ساعاتٍ من تناولِ البيض. وأغلبُ الأعراضِ لا تستمر أكثرَ من يومٍ واحد فقط.

أمّا آليةُ العلاجِ فتتمثلُ في الامتناعِ عن تناولِ البيض أو أيِّ أطعمةٍ يدخلُ البيض في تكوينها. وفي حالة إصابةِ الطفلِ بنوبات شديدةٍ من الحساسية؛ يجبُ أنْ تتجهَ الأمُّ إلى أقربَ مستشفى أو للطبيبِ المعالجِ حتى تتمَّ متابعةُ الطفلِ لمدة 4-8 ساعاتٍ على الأقلِّ، بعد حدوثِ أعراضِ الحساسيةِ الشديدة، كذلك قد يصفُ الطبيبُ بعضَ الأدويةِ المضادةِ للهستامين لاستخدامِها للتخلصِ من أعراضِ الحساسية.

عن إدارة الموقع

شبكة الثريا .. شبكة اجتماعية ثقافية أسرية .. نرتقي بثقافة الأسرة لأنها اللبنة الأساس في المجتمع الصالح .. نسعى لنشر المفاهيم الأسرية الناجحة من منظور إسلامي .. ونسعد بتواصلكم ..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بكاءُ الرضيع في أشهُرِه الأولى ما الحل ؟

الدكتور : محمد عيد.. أخصائي أطفال يعتمدُ طفلك الرضيع على البكاء كوسيلةٍ للتواصل معك، وطريقةٍ ...