مجتمع وناس

مُسن غزي يحفظ مهنة تصليح ماكينات الخياطة من الاندثار

المصدر: وكالة شهاب

منذ أكثر من 55 عاماً، يعمل المسن زكريا الجيار في مهنة تصليح ماكينات الخياطة، بمحله المتواضع في مدينة غزة. وقال الجيار (82 عاماً) إن مهنة تصليح ماكينات الخياطة أوشكت على الاندثار، حيث لا يكاد يعمل بها في العصر الحالي سوى أشخاص محددة.

وأضاف أنه يمتلك معدات قديمة جداً، يستعين بها في تصليح ماكينات الخياطة، تعود لعشرات السنين، ولا زال يحتفظ بها حتى اللحظة. وتابع الجيار “زادت نسبة الاعتماد على الملابس المستوردة من الخارج، وبالتالي قلت نسبة استخدام ماكينات الخياطة في قطاع غزة”. تأثر عمل الجيار بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، بعد أن زادت نسبة اعتماد الأسواق المحلية على الملابس المستوردة من الدول الخارجية، مثل تركيا والصين والأردن. وأشار إلى أن الاعتماد الكبير على الملابس المستوردة في الأسواق المحلية بقطاع غزة، أدى لإغلاق أكثر من 2000 مصنع ملابس، وبالتالي ارتفعت نسبة البطالة بشكل ملحوظ.

بالرغم من قلة الإقبال على تصليح ماكينات الخياطة، إلا أن الجيار متسمك في مهنته التي تكاد لا تكفي قوت يومه “مضت عشرات السنين وأنا أعمل في هذه المهنة فقط، ولا أمتلك الخبرة بمجال آخر”. ولفت إلى وجود ماكينة قديمة يمتلكها في محله المتواضع، تعود للعصر العثماني، يحتفظ بها منذ عشرات السنين، لاختفائها تماماً بسبب التكنلوجيا الحديثة وتطور ماكينات الخياطة في الوقت الحالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى