الرئيسية » غير مصنف (صفحة 3)

غير مصنف

يأس

كنت تنوي في ضميرِك ألّا تُغادرَ هذا المكانَ … لكنما في اللحظةِ الأخيرةِ شُفيتَ من سادِيَّتِك . . من ذا غيرُكَ ارتاحَ قلبُه إلى المنفَى!  لاشكّ أنكَ تَكرهُ في قرارِ نفسِك الظلمةَ والقيدَ والزمهريرَ…  لكنّما أجبرَك شيءٌ أشدُّ مرارةً منها عليها ، أناشِدُك بحقِّ اللهِ؛ ألّا تنفَكَّ مُلتفِتاً إلى كلِّ لحظةٍ من عمرِكَ مشبوبةِ الرغبةِ إلى الدفءِ والحريةِ والضياءِ، وكلِّ ...

أكمل القراءة »

كثيرةُ الضربِ والشتمِ لأبنائي كيف أتغيّرُ ؟

أنا متزوجةٌ، ولديَّ أربعةُ أبناءٍ، مشكلتي أني كثيرةُ السبِّ والشتمِ والخصامِ واللعنِ والضربِ لأولادي؛ على أيِّ شيءٍ مَهما كان تافهاً! كثيراً ما أقولُ ليتني كنتُ عقيماً!، ليتني أموتُ وأتركُ أولادي! أحيانا أطردُهم من البيتِ؛ إذا اشتدَّ غضبي! حتى أنّ زوجي انزعجَ.. ووصلَ الحالُ بأولادي إلى أنهم لا يجلسونَ في البيتِ؛ بل يذهبونَ إلى الجيرانِ، أو إلى بيتِ جدِّهم.. فأرجو منكم ...

أكمل القراءة »

اعتذار

كأنني إحدى جزُرِ هاواي … تأوي إليَّ مئاتُ الأفكارِ… قضتْ نهارَها مُحلِّقةً على صفحةِ البحرِ؛ باحثةً عن طعامِها الصاعدِ إليها من القرار،ِ في كلِّ يومٍ تأوي إليَّ مئاتُ الأفكارِ؛ امتلأتْ بطونُها بالرزقِ حدَّ التُّخمةِ؛ لكنني لا أُعيرُها شيئاً من عنايتي واهتمامي، تظلُّ حائمةً على حدودي… لا أفتحُ لها باباً إلى وكرٍ أو شجرةٍ، تظلُّ واقفةً تتوسّلُ إليَّ؛ أنْ أفتحَ لها ...

أكمل القراءة »

الميكانزيماتُ الدفاعيةُ

د. جواد الشيخ خليل الميكانزيماتُ الدفاعيةُ يتعرضُ الإنسانُ لكثيرٍ من الضغوطاتِ؛ سواءٌ الاجتماعيةِ أو الأسريةِ أو الاقتصاديةِ أو على صعيدِ العملِ، وقد يصاحبُ هذه الضغوطاتِ أيضاً بعضُ العنفِ الموَجَّهِ ضدّه، ما يُحدِثُ له التوترَ وعدمَ الاتزانِ الانفعاليّ في كثيرٍ من تصرفاتِه، ولكنّ الإنسانَ _وبصورةٍ لا شعوريةٍ_ يحاولُ التخلصَ من هذا التوترِ ، ويعيدُ لنفسِه الاتزانَ الانفعالي  بتصريفِ وتفريغِ ما يقعُ ...

أكمل القراءة »

علِّميهِ الدفاعَ عن نفسِه ليواجَه مَن حولَه

في خِضَمِ انخراطِ طفلِك في المجتمعِ؛ قد يتعرّضُ لإساءاتٍ ممّن حولَه؛ من مواقفَ مُختلفةٍ يتعرّضونَ فيها للمشاكلِ، والإساءةِ الجسديّةِ والنفسيّةِ من قِبلِ الآخَرينَ، وأغلبُهم لا يستطيعونَ التعامُلَ مع هذهِ المشاكلِ وحلَّها، أو حتّى الدفاعَ عن أنفسِهم؛ لذلِكَ نَنصحُ الأهلَ بالتركيزِ على أطفالِهم وقدرتِهم على الدفاعِ عن أنفسِهم جسديّاً ونفسيّاً؛ لأنَّ هُنالِكَ أنواعاً من الإساءاتِ تحتاجُ إلى قوّةِ الشخصيّةِ لوَقفِها، والبعضُ ...

أكمل القراءة »

“يوتيوبرز غزة” .. تجمُّعٌ شبابيّ لإظهارِ الصورةِ المشرِقةِ للمدينةِ المحاصَرةِ

80)) شاباً يتبادلونَ الأدوارَ لإنتاجِ أعمالٍ مشترَكةٍ عن الحياةِ ا ليوميةِ للمواطنين “يوتيوبرز غزة” .. تجمُّعٌ شبابيّ لإظهارِ الصورةِ المشرِقةِ للمدينةِ المحاصَرةِ “يوتيوبرز غزة”.. نافذةُ غزةَ على العالمِ الخارجي بعقولٍ شابَّة خاص – السعادة: ثمانيةُ أيامٍ هي المُدّةُ الفاصلةُ لتُحوِّلَ الحُلمَ إلى حقيقةٍ واقعةٍ، هذا ما حدثَ مع فريق “يوتيوبرز غزة”، ففي يوم (22) أيار / مايو من العامِ الحالي؛ ...

أكمل القراءة »

عاداتٌ يوميةٌ تؤثرُ على بشرتِك.. تَجَنَّبيها

هل تعلمينَ عزيزتي حواء أنّ ﺑﻌﺾَ ﺍﻟﺘﺼﺮﻓﺎﺕِ ﺍﻟﻴﻮﻣﻴّﺔِ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻘﻮﻣﻴﻦَ ﺑﻬﺎ ﺗﺆﺛّﺮ ﻋﻠﻰ ﺑﺸﺮﺗِﻚ، ﻭﺗﺴﺎﻫﻢُ ﺑﻈﻬﻮﺭِ ﺍﻟﺘﺠﺎﻋﻴﺪِ ، ﺗَﻌﺮّﻓﻲ ﻋﻠﻴﻬﺎ معنا كي تتجنَّبيها . ﺗﻌﺘﻨﻴﻦَ ﻛﺜﻴﺮﺍً ﺑﺒﺸﺮﺗِﻚ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﻛﺮﻳﻤﺎﺕٍ ﺧﺎﺻّﺔ؛ ﻭﻟﻜﻦْ ﻻ ﺗَﻌﻠﻤﻴﻦَ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺗﻈﻬﺮُ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺘﺠﺎﻋﻴﺪُ ﺣﻮﻝَ ﻋﻴﻨﻴﻚِ، إليكِ مجموعة من النصائحِ فاتَّبِعيها: ﻻ ﺗﻔﺮُﻛﻲ ﻋﻴﻨﻴﻚِ ﻛﺜﻴﺮﺍً، ﻭﺣﺎﻭﻟﻲ ﺇﻳﻘﺎﻑَ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻌﺎﺩﺓِ ﺍﻟﺴﻴﺌﺔِ؛ ﺧﺎﺻّﺔً ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﺸﻌﺮﻳﻦَ ﺑﺎﻟﺘﻌﺐِ ﺃﻭ ﺍﻟﻨﻌاﺲِ، ...

أكمل القراءة »

الدَّينُ همٌّ في الليلِ، ومَذلّةٌ في النهارِ، وخسارةٌ للثقةِ والأصدقاءِ

“السلَف تلَف” ، “إذا بِدَّك تخسر صاحب داينُه”،” الدَّين همٌّ في الليل، ومَذلّةٌ في النهار”، أمثالٌ شعبيةٌ لم تُخطئ في شرحِ كلِّ ما يحدثُ بعمليةِ الدَّينِ بين الدائنِ والمَدين،  فهي همٌّ يجثمُ على صدرِ المَدينِ، وقلقٌ وتوتُرٌ لا يغادرُ الدائنَ خوفاً من عدمِ استعادةِ المالِ، الجميعُ في غزة مُعرّضٌ للاستدانةِ؛ بفعلِ الظروفِ الاقتصاديةِ السيئةِ، والجميعُ أيضاً مُعرّضٌ للإخلافِ بموعدِ سدادِ ...

أكمل القراءة »

نقطةُ الّلا رجوعٍ

بقلم: رشا فرحات رأيتَ في حياتِك طبيباً كبيراً في السنِّ؛ مريضاً لا يقوَى على الحركةِ، ومع ذلك يذهبُ إلى عيادتِه؛ ويعالجُ مئاتٍ من الحالاتِ حتى منتصفِ الليلِ أحياناً، ويعودُ مهدوداً من عملِه ! أو رُبما رأيتَ معلّماً يظلُّ يكدُّ بينَ الصفوفِ والطباشيرِ؛ وينتقلُ من مرحلةٍ لأُخرى حتى يستوفيَ كلَّ سنواتِ عملِه! ورأيتَ طبعاً على ذاتِ السياقِ مهندساً، موظفاً، رساماً، فرّاشاً، ...

أكمل القراءة »

الشهيدُ “البطش” – تنميةٌ بشريةٌ إبداعيةٌ

بقلم الكاتب: أ. محمد شفيق السرحي. برزتْ منظومةُ ومُصطلحُ ” التنميةِ البشريةِ “، التي تُعنَى بالاهتمامِ بمُقدّراتِ الإنسانِ البشري، وتطويرِ مهاراتِه، والانطلاقِ من مبدأ المركزيةِ والمِحوريةِ له، في عمليةِ الارتقاءِ والتطوّرِ العِلمي والحضاري، وأنه مَدخلٌ أساسٌ مُهِمٌ، لتحقيقِ التنافسيةِ العالميةِ على مستوى الأفرادِ والكياناتِ والدولِ، في أواخرِ القرنِ العشرين، وبدايةِ القرنِ الحادي والعشرين؛ من حيثُ تطويرِ العقولِ المُبدِعةِ، واحتضانِها، وتزويدِها ...

أكمل القراءة »