الرئيسية » كتاب الثريا (صفحة 4)

كتاب الثريا

أقصر الطرق لابتزاز البنات بحُنكة!

بقلم: محمد علي عوض- المحاضر بجامعة الأقصى يوجب علينا الحادث الأليم الذي أودت به فتاة كريمةٌ بحياتها إراحةً لنفسها وأهلها من ملاحقة مجتمعية نكداء، وقد سيطرت عليها بلاهتُها واستبدّ بها جنوحُها إلى فعلٍ محرَّم غيرِ ذي ذوقٍ بمرّة، إلى أن نؤكّد ونفصّل؛ نؤكّد ابتداءً وجوب التربية الأمنية للأسرة عمومًا وللزوجة والصغار والكبار وذوي “المشيخانية” و”اللطشات الزعرانية”، أقصد بالتخصيص بعد العموم ...

أكمل القراءة »

النقدُ الشعبَوي

أنا أنتقدُ إذن أنا موجودٌ؛ هذا نوعٌ من الفلسفةِ الجديدةِ التي ساعدَ في انتشارِها انتشارُ منصّاتِ التواصلِ الاجتماعي، فالنقدُ ظاهرة ٌجميلةٌ؛ لأنها تشكّلُ صدمةً دوماً لدى المُنقودِ سواءٌ أخذَ بالنقدِ أمْ لا، لكنّ النقدَ وصلَ إلى مستوياتٍ خطرةِ يمكنُ وصفُها بالنقد الشعبَوي. والنقدُ الشعبوي هو الذي يقومُ فيه شخصٌ له أصدقاءٌ ومتابعونَ كثُرٌ بنقدِ الظواهرِ بشكلٍ تسطيحيٍّ؛ ما يجذبُ عطفَ ...

أكمل القراءة »

قلبٌ آمِنٌ

رشا فرحات في الحديثِ الشريفِ (إنّ للهِ “تعالى” عباداً اختَصَّهم بحوائجِ الناسِ؛ يَفزعُ الناسُ إليهم في حوائجِهم؛ أولئك الآمِنونَ من عذابِ اللهِ ). أجَلْ هؤلاءِ هم الآمِنونَ … هل تعرفُ أحداً يشاركُ في كلِّ المناسباتِ العائليةِ دونَ تَردُّدٍ ؟! في الفرحِ تراهُ أولَ المُهنئين، المشاركينِ في طبخٍ أو نفخٍ أو طبلٍ أو رقصٍ، وفي الحزنِ، هو أولُ المُواسينَ والماسحينَ للدَّمعاتِ، ...

أكمل القراءة »

وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُم مِّن شَعَائِرِ اللَّهِ

بقلم الكاتب : محمد شفيق السرحي اقتضت سنة الله تبارك وتعالى، أن يجعل لكل أمة شعائر ومعالم يتميزون بها عن غيرهم من الأمم والديانات السابقة، “لِّكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنسَكًا هُمْ نَاسِكُوهُ ۖ،” ” الحج:67″ وقد تميزت أمة الاسلام بعديد الشعائر، بل جعل المولى تبارك وتعالى التزامها من صميم الإيمان والتقوى” ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ” (الحج: ...

أكمل القراءة »

أقبِلْ ولا تَخَفْ

بقلم: الكاتبة الصحفية دعاء عمار (يا موسى أقبِلْ ولا تَخفْ إنكَ من الآمِنين)، كثيرةٌ آياتُ الطمأنةِ وتهدئةَ الرّوعِ التي ذُكرتْ في قصصِ “موسى” عليه السلام، سؤالٌ دائماً يتردّدُ: هل كان “موسى” عليه السلام أكثرَ الأنبياءِ خوفاً؛ حتى يُعيدَ اللهُ تعالى مراراً عليهِ أنْ لا تَخفْ؟ لا أظنُّ..، بقَدْرِ ما هو تأكيدٌ من اللهِ _تعالى_ لنا نحن ألّا تخافوا ولا تحزنوا، ...

أكمل القراءة »

انحروا الأضاحي و عظموا شعائر الله

د. زياد مقداد محاضر بالمحاضرة الإسلامية أهلي و أبناء شعبي في القطاع المحاصر لا يمنعن أحدكم انقطاع الكهرباء وتعطيل الثلاجات – إذا استمرت هكذا – لا يمنعنا من العزم على أداء سنة الأضحية كلما وجدنا سعة وقدرة فرسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :”ما عمل ابن آدم يوم النحر عملا أحب إلى الله من إهراق دم وإنها لتأتي يوم ...

أكمل القراءة »

تهويدٌ للمدينةِ ، وأَسرَلةٌ للتعليمِ !

في القدسِ إطلالاتٌ حزينةٌ ذاقتْ من ويلاتِ الاحتلالِ؛ ما تَنوءُ منه الجبالُ الرواسي ، احدَودَبَ ظهرُها لطولِ عُمرِ الاحتلالِ فيها ، وتلَطّخَ بدماءِ الشهداءِ شالُها ، ولا تزالُ تُقاوِمُ بكلّ ما أوتيَتْ من بأسٍ شديدٍ وقوّةٍ؛ لتحافظَ على رَونقِ العزّةِ الذي تفوحُ رائحتُه منها؛ ما إنْ سرّحتَ إليها بصرَكَ، أو مرَرتَ على صورةٍ من صورِها ، فكيف بكَ وأنت تسيرُ ...

أكمل القراءة »

بينَ الحقِّ والواجبِ

بقلم : الكاتبة الصحفية دعاء عمار شهرٌ أخرَجوهُ من رحِمِ الآلامِ في فرديّتِه، وكفاحِه المُضني نحوَ الحريةِ، يومُ المرأةِ العالميّ _لمَن لا يَعلمُ_ قد جاءَ محاولةً لإقرارِ حقِّ النساءِ العاملاتِ في المساواةِ مع زملائهِنّ في العملِ؛ بعدَ حريقٍ في مصنعٍ قضَى على عددٍ كبيرٍ منهنّ، هناكَ تفاصيلُ كثيرةٌ لذلك اليومِ؛ لا مجالَ لذِكرِها؛ لكنها في مُجملِها وبمنطقٍ نِسويّ؛ تكرّسُ الرؤيةَ ...

أكمل القراءة »

أنْ تكونَ فلسطينياً !

ھو أنْ تصحوَ صباحاً في أوطانِ الآخَرینَ، ووطنُك فیكَ ! وتشربَ قهوتَك وأنتَ تحاولُ عبَثاً تزویجَ ظرفِ الزمانِ مع ظرفِ المكانِ ، لعلّ هذا الهَنا یُنجِبُ لكَ هناك، وبیَن هنا وهناك أنتَ فلسطينيٌّ یمارسُ هذه “الفذلكة ” الصباحیةَ لاستدراجِ وطنٍ إلى غربتِك؛ یشربُ معكَ النسكافيه السويدى هذا الصباح، وینفثُ هواءَها في الجلیلِ، وطنٌ بكاملِ زُرقتِه في صباحِك الرماديّ المُلَبدِ بالحَنینِ ...

أكمل القراءة »